قائد العمليات البحرية الأميركية الأدميرال جوناثان غرينيرت (يمين) قال إن الأمن الإلكتروني له نفس أهمية الردع النووية (الأوروبية-أرشيف)
 
من المقرر أن يجتمع مسؤولون من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في العاصمة الأميركية واشنطن هذا الأسبوع لتعزيز التعاون في مجال الأمن الإلكتروني.

ومن المتوقع أيضا أن تتطرق المحادثات إلى كيفية التعامل مع الاختراق الإلكتروني من جانب كوريا الشمالية.

ونقلت "يونهاب" عن وزارة الخارجية القول إن السفير تشوي سوغن جو سيمثل كوريا الجنوبية في المحادثات، في حين سيمثل الولايات المتحدة منسق القضايا الإلكترونية في وزارة الخارجية الأميركية كريستوفر بانتين.
 
وذكرت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية أن الاجتماع، المقرر عقده غدا الاثنين، هو الثاني من نوعه بعد الأول الذي شهده العام الماضي.

الجدير بالذكر أن قائد العمليات البحرية الأميركية الأدميرال جوناثان غرينيرت قال في مايو/أيار الماضي إن الأمن الإلكتروني يحظى بنفس أهمية الردع النووية في الأولويات الدفاعية للولايات المتحدة، وجاء ذلك في ظل تصاعد المخاوف الأميركة بشأن القدرات الصينية في هذا المجال.

المصدر : الجزيرة,الألمانية