الشرطة الإيطالية تعتقل مسؤولا بارزا بالفاتيكان وشخصين آخرين لتورطهم بقضايا فساد وتزوير (رويترز)

أفاد ممثلو الادعاء في إيطاليا بأن الشرطة اعتقلت اليوم الجمعة مسؤولا رفيع المستوى في الفاتيكان للاشتباه بتورطه في نقل غير قانوني لمبلغ 20 مليون يورو (26 مليون دولار) من سويسرا إلى إيطاليا على متن طائرة خاصة.

كما اعتقلت الشرطة إيطاليين آخرين على خلفية الخطة التي تضم المونسينيور نونزيو سكارانو وهو محاسب في إدارة "الوقف الكنسي للكرسي الرسولي" وهو البنك المركزي بالفاتيكان، ويواجه الثلاثة اتهامات بالفساد والتزوير وجرائم أخرى. 

والمتهمان الآخران هما جيوفاني ماريا زيتو وهو مسؤول سابق بالاستخبارات وجيوفاني كارينزو وهو وسيط مالي. وذكر ممثلو الادعاء أن سكارانو دفع لزيتو 400 ألف يورو (523 ألف دولار)  لنقل الأموال.

وأكد المتحدث باسم الفاتيكان الأب فيدريكو لومباردي في بيان أن سكارانو (61 عاما) أوقف عن العمل قبل أسابيع، وقال إن الفاتيكان مستعد "للتعاون بشكل كامل" مع السلطات الإيطالية، لكنه لم يتلق حتى الآن طلبا رسميا.

وجرى إيقاف سكارانو عن العمل بعد خضوعه لتحقيق في مسقط رأسه ساليرنو جنوب إيطاليا بسبب مزاعم حول تورطه في غسيل 500 ألف يورو جرى سحبها بكميات صغيرة من حسابه في معهد الأعمال الدينية.

وجاءت الأنباء بشأن الاعتقالات بعد يومين من إعلان البابا فرانشيسكو أنه شكل لجنة تحقيق مكونة من خمسة أعضاء لبحث أنشطة معهد "الأعمال  الدينية" (بنك الفاتيكان) الذي تلاحقه الفضائح.

المصدر : وكالات