فرنسا تعتقل تسعة متهمين بالإرهاب
آخر تحديث: 2013/6/26 الساعة 11:19 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/26 الساعة 11:19 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/18 هـ

فرنسا تعتقل تسعة متهمين بالإرهاب

الوزير دعا الشرطة للتشديد على الذين يحثون على التوجه للقتال في سوريا (الأوروبية-أرشيف)
قال مسؤولون فرنسيون أمس الثلاثاء إن السلطات اعتقلت تسعة أشخاص في غارات لمكافحة الإرهاب هذا الأسبوع، بما في ذلك أشخاص يشتبه في تخطيطهم لهجمات أو من ينتمون إلى "الشبكات الجهادية".

وصرح وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس -خلال زيارة للمدرسة الوطنية العليا لضباط الشرطة قرب باريس- بأن الشرطة اعتقلت ثلاثة مشتبه فيهم وصفهم بـ"الجهاديين"، ودعا الشرطة إلى تشديد الضغط ولا سيما على الفئات التي تحث المقاتلين للانضمام إلى "المسلحين المتطرفين" في سوريا أو تنظيم القاعدة.

وأفاد مصدر بأن الخلية التي تم كشفها واعتقالها أمس الثلاثاء تتعلق بزوجين ورجل قد يفرج عنه قريبا، وهم متهمون في قضية تمويل شبكة تجنيد مقاتلين إلى الخارج، وصفهم خبير أمني بأنهم كانوا جزءا من مجموعة ترسل مقاتلين إسلاميين إلى سوريا.

وأوضح الوزير أنها قضية مختلفة عن عملية الدهم في إطار مكافحة "الإرهاب" التي تمت صباح الاثنين الماضي في منطقة باريس وانتهت باعتقال ستة أشخاص وصفهم بـ"الخطيرين جدا" وارتكبوا على الأرجح عملية سطو مسلح في منطقة باريس.

تشعر فرنسا بالقلق جراء مشاركة مائة إلى مائتي مواطن فرنسي في القتال ضد نظام بشار الأسد

وأضاف أن المشتبه فيهم الستة الذين تتراوح أعمارهم بين 22 و38 سنة كانوا جميعا معروفين لدى أجهزة الشرطة لارتكابهم جرائم خطيرة.

وأشار إلى أنهم اعتقلوا في إطار تفكيك مجموعة وصفها بمتطرفين إسلاميين يشتبه في تخطيطهم "لأعمال إرهابية" في فرنسا.

وبهذه الاعتقالات الأخيرة بلغ عدد الذين أوقفتهم المديرية المركزية للاستخبارات الداخلية منذ بداية هذا العام فيما يتعلق بـ"الارهاب"، 48 شخصا، أُودع منهم 17 شخصا السجن، بحسب وزير الداخلية الفرنسي.

وظلت فرنسا في حالة تأهب لهجمات محتملة منذ دخولها مالي في وقت سابق من هذا العام لطرد جماعات مسلحة تقول فرنسا إنها مرتبطة بتنظيم القاعدة سيطرت على أجزاء واسعة من البلاد.

وتشعر فرنسا بالقلق جراء مشاركة مائة إلى مائتي مواطن فرنسي في القتال ضد نظام بشار الأسد، بينما يقدر الوزير أن حوالي ثلاثين منهم قد عادوا بالفعل للبلاد. 

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات