الآراء حول جورج بوش أكثر إيجابية للمرة الأولى منذ عام 2005 بحسب منظمة غالوب لاستطلاعات الرأي (الفرنسية-أرشيف)

أصبحت الآراء تجاه الرئيس الأميركي السابق جورج بوش الابن أكثر إيجابية للمرة الأولى منذ عام 2005، عندما كانت على النقيض من ذلك، وذلك بحسب منظمة غالوب لاستطلاعات الرأي.

وأبدى نحو 49% من الذين شملهم الاستطلاع رأيا إيجابيا في الرئيس السابق (2001-2009)، مقابل 46% عبروا عن رأي سلبي. 

في المقابل، بلغت نسبة قبول الرئيس الحالي باراك أوباما الذي تولى الرئاسة في يناير/كانون الثاني2009، 47% في استطلاع منفصل أجرته المنظمة. 

يذكر أنه عندما غادر بوش البيت الأبيض كانت نسبة الآراء الإيجابية تجاهه 40% فقط، وتراجعت تلك النسبة أيضا في خضم الأزمة الاقتصادية التي بدأت في ظل إدارته.

وعادة ما يصبح الرؤساء السابقون أكثر شعبية بعد مغادرتهم منصبهم. وأظهرت استطلاعات سابقة أن الرؤساء الأميركيين السابقين يتمتعون بنسبة قبول أعلى من بوش لدى خروجهم من البيت الأبيض، حيث كانت نسبة قبول كل من الرئيسين بيل كلينتون (1993-2001) وجيمي كارتر (1977-1981) هي 69%، غير أن نسبة قبول جورج بوش الأب (1989-1993) في استطلاعات أجرتها "غالوب" مؤخرا بلغت 62%.

المصدر : الألمانية