جرح ثلاثون شخصا في انفجار استهدف إحدى الكنائس في مدينة أروشا شمال تنزانيا، بينهم ثلاثة في حالة حرجة، وتم اعتقال شخص واحد على خلفية التفجير.

وحدث الانفجار خارج كنيسة كاثوليكية، ونقلت الشرطة الجرحى للمستشفى، وأغلقت الشارع المؤدي للكنيسة.

وقال متحدث باسم الشرطة إن السلطات لم تتوصل بعد لسبب الانفجار، إلا أن المتورطين سيجلبون للعدالة.

وقد حذر الرئيس التنزاني جاكايا كيكويتي من تزايد التوتر الديني في بلاده، فيما عبر وزير الخارجية بيرنارد ميمبي عن صدمته الشديدة لوقوع الانفجار.

يذكر أن العلاقة بين المسلمين والمسيحيين في تنزانيا يسودها بعض التوتر، ولكن لا يوجد دليل يشير إلى جهة معينة تقف وراء الانفجار.

المصدر : وكالات