آثار تفجير مزدوج وقع بعاصمة داغستان الاثنين الماضي وخلف قتلى وجرحى (الفرنسية)

قُتل شخص وأصيب  18 آخرون، بينهم شرطيان، السبت في هجوم نفذته امرأة بتفجير داخل سيارة في جمهورية داغستان المجاورة للشيشان في القوقاز الروسي.

وحصلت العملية عندما فجرت امرأة 500 غرام من مادة "تي أن تي" كانت بحوزتها داخل سيارة كانت تقودها لما أوقفتها الشرطة لفحص وثائقها على بعد نحو مائة متر من مبنى وزارة الداخلية في محج قلعة عاصمة داغستان.

وقالت مصادر أمنية وطبية إن 18 شخصا أصيبوا في التفجير بينهم خمسة أشخاص أصيبوا بجروح بالغة وشرطيان "في حال حرجة"، في حين توفيت منفذة العملية في المستشفى متأثرة بجروحها.

وقالت اللجنة الروسية الوطنية لمكافحة ما يسمى الإرهاب إن منفذة العملية هي مدينة علييفا (25 عاما)، وهي أرملة مسلحين اثنين هما علي علييف الذي قتل في صيف 2009 وقربان دجاباييف الذي قتل في صيف 2012 على أيدي القوات الروسية.

وتعتبر عملية السبت ثاني هجوم ينفذ في داغستان منذ بداية الأسبوع، حيث قتل الاثنين الماضي أربعة أشخاص وأصيب أكثر من 40 آخرين بجروح في محج قلعة في هجوم مزدوج بسيارة مفخخة.

المصدر : وكالات