شرطي أصيب في هجوم سابق قام به متمردون ماويون (رويترز)

قالت مصادر في الشرطة الهندية إن متمردين ماويين قتلوا السبت 17 شخصا، معظمهم من القادة المحليين لحزب المؤتمر الحاكم، عقب استهداف موكبهم في منطقة الحزام القبلي بوسط الهند.

وأكد رئيس الشرطة المحلية في ولاية تشاتيسغراه مقتل 17 شخصا، بينهم خمسة من عناصر الشرطة، والباقي من حزب المؤتمر.

وأضاف أن المتمردين استهدفوا الموكب في بادئ الأمر بقنبلة فجروها عن بعد، قبل أن يبدؤوا بإطلاق النار بشكل عشوائي.

وقد أدانت رئيسة حزب المؤتمر سونيا غاندي الهجوم، واعتبرته "هجوما خسيسا على القيم الديمقراطية في البلاد".

وتعهد رئيس الوزراء مانموهان سينغ -الذي وصف الماويين بأكبر تهديد داخلي على أمن البلاد- بتقديم كل ما يتطلبه الأمر لمواجهة الماويين.

ويعد هذا الهجوم الأخير في حلقات الصراع المتأزم بين المتمردين والسلطات المحلية في الغابات والمناطق الريفية بوسط وشرق الهند.

ويقول المتمردون إنهم يقاتلون من أجل حقوق القبليين والمزارعين الذين يفتقرون إلى الأرض، وهم غالبا ما يجمعون أموالهم عبر الابتزاز وما يسمونها بإتاوات الحماية.

المصدر : وكالات