متمردو تايلاند يطالبون بحكم أراضيهم
آخر تحديث: 2013/4/28 الساعة 19:57 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/4/28 الساعة 19:57 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/17 هـ

متمردو تايلاند يطالبون بحكم أراضيهم

 أعمال عنف متكررة شهدها جنوب تايلند بين الحكومة وحركات انفصالية (الأوروبية-أرشيف)

أكد المتمردون المسلمون في جنوب تايلاند اليوم الأحد من جديد -مع استئناف المحادثات مع السلطة- مطلبهم بـ"تحرير" الأراضي التي يريدون حكمها. وكانت مفاوضات غير مسبوقة من نوعها جرت في مارس/آذار في ماليزيا بين السلطات التايلاندية وممثلي الجبهة الوطنية الثورية، إحدى المجموعات المسلحة في المنطقة.

وكانت بانكوك تأمل في أن تسمح هذه المفاوضات بخفض العنف، على الأقل ضد المدنيين، لكن الهجمات استمرت مثيرة تساؤلات عن جدوى اختيار هذه المجموعة للتفاوض معها. ويتوقع أن تستأنف هذه المحادثات الاثنين المقبل في ماليزيا.

وقال ممثل الجبهة الوطنية الثورية حسن طيب في تسجيل فيديو "سنحقق التحرير، وبعد ذلك يمكننا أن نحكم بأكبر قدر ممكن من العدالة". وصرح مسؤول آخر إن الجبهة ترغب في أن تقوم ماليزيا بدور الوساطة، ودعا إلى الإفراج عن كل الناشطين المعتقلين في إطار معركتهم ضد بانكوك.

ومن جانب آخر أكد رئيس مجلس الأمن القومي في تايلاند بارادورن باتاناتابوت الذي يشارك في الاتصالات مع الجبهة، أن السلطات تلقت مطالب المتمردين، واستمعت إلى نداءاتهم، وستتحدث إليهم غدا الاثنين بشأن مطالبهم.

وأضاف باتاناتابوت: قلنا منذ البداية وبشكل واضح أن المحادثات يجب أن تجرى بحسب الدستور التايلاندي، وماليزيا لن تقوم سوى بدور "تسهيل" المفاوضات.

ويعترض المتمردون على التمييز ضد السكان المالاي المسلمين، في بلد يشكل البوذيون غالبية سكانه.

وأسفرت حركة التمرد منذ قيامها عام 2004 عن سقوط أكثر من 5500 قتيل، من البوذيين والمسلمين معا. وكان جنوب تايلاند مرتبطا بماليزيا المسلمة حتى بداية القرن العشرين قبل أن يتم ضمه إلى تايلاند.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية:

التعليقات