ارتفعت حصيلة انهيار مركز تجاري قرب مدينة داكا عاصمة بنغلاديش إلى 256 قتيلا وأكثر من 1500 جريح حتى مساء يوم أمس الخميس، إضافة إلى انتشال نحو ألفي شخص أحياء من تحت الأنقاض.

ونقلت وكالة أنباء "بنغلاديش نيوز 24" عن مدير الدفاع المدني علي أحمد خان قوله إنه تم انتشال ألفي شخص أحياء من تحت أنقاض مركز "رنا بلازا" التجاري المؤلف من ثمانية طوابق، والواقع في منطقة سافار التي تبعد نحو ثلاثين كيلومترا شمال داكا.

وقال أحمد خان إن حوالي 3500 عامل كانوا في أربعة معامل ألبسة في المركز الذي انهار صباح أول أمس الأربعاء، وأشار إلى أنه لا يمكن بعد تحديد عدد الأشخاص الذين لا يزالون تحت الأنقاض.

ويضم المبنى في الطابقين الأرضي والأول محلات تجارية ومصرفا، وفي الطوابق الأخرى أربعة معامل ألبسة توظف قرابة ستة آلاف شخص. وقال أحد المسؤولين إن 3122 عاملا كانوا في مصانع المبنى الأربعاء.

السلطات سلمت بعض الجثث إلى ذويها  (الفرنسية)

لجان تحقيق
وشكلت الحكومة ثلاث لجان تحقيق في الحادث من وزارتيْ الداخلية والتجارة وإدارة داكا، ومن المنتظر أن تقدم تقاريرها في أجل لا يتعدى أسبوعين.

وقالت الشرطة إن المبنى بدأ ينهار فجأة عند الساعة الثامنة والنصف من صباح الأربعاء، وإنه انهار تماما في وقت قصير ولم يبق منه سوى الأساسات وأجزاء من الجدار الأمامي.

ويملك المركز التجاري أحد أعضاء الجناح الشبابي في حزب رابطة عوامي، وهو الحزب الأكبر في البلاد.

ونظم الآلاف سلسلة من المظاهرات مطالبين بإعدام مالك المبنى بعد اعتقاله.

وكانت آخر حادثة من هذا النوع وقعت في بنغلاديش عام 2010 حين انهار مبنى يملكه مسؤول حكومي وأوقع 14 قتيلا، وفي عام 2005 قتل سبعون شخصا في انهيار مصنع قرب داكا.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أيضا قتل 112 عاملا بحريق في مصنع بضاحية صناعية في العاصمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات