إيران مستعدة لاستئناف محادثات النووي
آخر تحديث: 2013/4/25 الساعة 22:15 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/4/25 الساعة 22:15 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/15 هـ

إيران مستعدة لاستئناف محادثات النووي

باقري قال إن جليلي ينتظر دعوة من أشتون بشأن استئناف المحادثات (رويترز-أرشيف)

قال علي باقري نائب رئيس فريق المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي الخميس إن طهران مستعدة لاستئناف المحادثات مع القوى العالمية بشأن برنامجها النووي وتنتظر اتصالا من الاتحاد الأوروبي بشأن الموعد والتفاصيل.

وأضاف باقري أن إيران تحتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20% لاستخدامه في مفاعل طهران البحثي وأربعة مفاعلات أخرى يجري بناؤها، وتواصل تحويل بعض مخزونها من اليورانيوم إلى وقود للمفاعلات.

وقال في مقابلة مع رويترز "ننتظر من مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون أن توجه دعوة لرئيس فريق المفاوضين الإيرانيين سعيد جليلي، وهو مستعد لقبول الدعوة". 

وتشرف أشتون على الاتصالات الدبلوماسية مع إيران نيابة عن القوى العالمية الست (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا).

وفشلت القوى العالمية وإيران في محادثات جرت في ألماآتا بكزاخستان أوائل هذا الشهر في إنهاء الجمود بالنزاع المستمر منذ نحو عقد، بشأن برنامج طهران النووي، مما أطال أمد مواجهة يمكن أن تخرج عن نطاق السيطرة وتتحول إلى حرب بالشرق الأوسط.

وجاء -في تقرير أصدرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة في فبراير/ شباط الماضي- أن إيران استأنفت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي تحويل جزء من اليورانيوم الذي تم تخصيبه بنسبة نقاء 20% إلى مسحوق أكسيد لإنتاج وقود للمفاعل. 

وساعد هذا في عدم زيادة مخزون اليورانيوم المخصب لدرجة عالية لدى إيران، وهو تطور يمكن أن يوفر بعض الوقت للجهود الدبلوماسية. 

وفي علامة مشجعة محتملة للقوى العالمية، قال باقري إن هذا التحويل مستمر. وأضاف "ننتج يورانيوم مخصبا لدرجة نقاء بنسبة 20% لتوفير وقود لمفاعل طهران البحثي وأربعة مفاعلات أخرى في أجزاء مختلفة من إيران قيد الإنشاء، ومع أخذ هذا الأمر في الاعتبار تم إعداد خطط لتحويل اليورانيوم المخصب لنسبة 20% إلى أكسيد نقي بنسبة 20%". واستطرد قائلا "يسير هذا إلى حد كبير مع الخطة، هذا النشاط مستمر".

المصدر : رويترز

التعليقات