بيونغ يانغ هددت بشن حرب نووية ضد الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية (الفرنسية)

رفضت الولايات المتحدة بحزم اليوم الثلاثاء طلب كوريا الشمالية الاعتراف بها كدولة مسلحة نوويا، وذلك بعد ساعات من مطالبة بيونغ يانغ بالتعامل معها كدولة نووية. 

وكانت كوريا الشمالية قد طالبت قبل ساعات بالاعتراف بها كدولة تمتلك أسلحة نووية، رافضة شرطا أميركيا بموافقتها على التخلي عن برنامجها للأسلحة النووية قبل بدء محادثات.

وجاءت مطالبة بيونغ يانغ على لسان صحيفة صحيفة "رودونغ سينمون" الكورية الشمالية التي رفضت الشرط الأميركي والكوري الجنوبي بموافقتها على إزالة أسلحتها النووية وتعليق تجارب إطلاق الصواريخ، ووصفته بأنه لا أساس له وغير مقبول.

وأضافت الصحيفة أنه إذا جلست كوريا الشمالية إلى طاولة المحادثات مع الولايات المتحدة فإنه يتعين أن يكون حوارا بين دولتين مسلحتين نوويا، وليس أن يجبر أحد الطرفين الآخر على إزالة الأسلحة النووية.

وكانت بيونغ يانغ قد وقعت عام 2005 اتفاقا لنزح سلاحها النووي مقابل معونات، لكنها تراجعت فيما بعد عن ذلك الاتفاق.

المصدر : وكالات