نظرة سلبية للإسلام لدى غالبية الفرنسيين
آخر تحديث: 2013/4/17 الساعة 11:10 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/4/17 الساعة 11:10 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/7 هـ

نظرة سلبية للإسلام لدى غالبية الفرنسيين

مسلمون يؤدون صلاة الجمعة في باريس (الفرنسية-أرشيف)

أظهر استطلاع للرأي أن الغالبية العظمى من الفرنسيين يحملون انطباعا سلبيا عن الإسلام، فيما تحظى الديانات الأخرى لديهم بصورة إيجابية.

وكشف الاستطلاع الذي نشرت نتائجه أمس الثلاثاء أن نحو ثلاثة أرباع الفرنسيين (73%) ينظرون نظرة سلبية إلى الإسلام، بينما تحمل غالبية عظمى صورة إيجابية عن الديانات الأخرى.

وحسب الاستطلاع الذي أجراه مكتب تيلدر ومعهد مونتينيه، في إطار برنامج بثته شبكة إل سي بي التلفزيونية مساء الثلاثاء، فإن 87% من الفرنسيين لديهم صورة جيدة عن البوذية، و76% عن البروتستانتية و69% عن الكاثوليكية و64% عن اليهودية، لكن هذه النسبة تتدنى إلى 26% بالنسبة للإسلام، فيما رفض 1% الإدلاء برأي.

وإن كان 52% من الفرنسيين يرون أن الإسلام ديانة كسائر الديانات و40% يرون أن وجود الإسلام في فرنسا يثري الثقافة الفرنسية، فإن 36% فقط يعتقدون أن شعائر الإسلام تنسجم مع قوانين الجمهورية.

وأقر 33% من المستطلعة آراؤهم أنهم لا يعرفون الإسلام بشكل جيد و32% فقط يرون أن قيمه تتماشى مع قيم المجتمع الفرنسي.

أما شعائر الإسلام، فإن 77% يرون الحج ينسجم مع الحياة في المجتمع الفرنسي، لكن هذه النسبة تتدنى إلى 55% بشأن استهلاك اللحوم الحلال، و51% لعيد الأضحى و47% لشهر رمضان و36% لأداء الصلاة خمس مرات في اليوم. ويرى 10% فقط من الفرنسيين أن وضع الحجاب في الأماكن العامة ينسجم مع المجتمع الفرنسي.

وأخيرا يرى 80% من الفرنسيين أن مسلمي فرنسا يتمكنون من ممارسة شعائرهم الدينية في ظروف جيدة.

ومن الكلمات أو العبارات التي تتبادر عفويا إلى ذهن المستطلعين حين يفكرون في الإسلام "عدم التسامح" و"الأصولية"، ومن ثم "القرآن" و"نساء" و"مسجد" وكذلك "رمضان" و"تعصب" و"إرهاب".

وأجري الاستطلاع بعنوان "نظرة الفرنسيين إلى الديانة الإسلامية" على الإنترنت في 9 و10 أبريل/نيسان على عينة من 1189 شخصا يمثلون الشعب الفرنسي أعمارهم من 18 عاما فما فوق. 

المصدر : الفرنسية

التعليقات