القانون سيفرض غرامات مالية في حالة ذكر الكلمات البذيئة بجميع الطبوعات والتلفزيون والمسارح والأفلام (الأوروبية)

وافق مجلس الدوما (البرلمان) الروسي في قراءة أولى على مشروع قانون منع استخدام "الألفاظ النابية" بحيث يتم فرض غرامات تصل قيمتها لأكثر من ألف دولار أميركي في حالة ذكر الكلمات البذيئة بالكتب والمسارح والأفلام، وفق ما ذكرته وكالة أنباء "ريا نوفوستي" الروسية اليوم الأحد.

وحصل مشروع قانون منع "الألفاظ النابية" على 441 صوتا بالموافقةً في حين امتنع شخصان فقط عن التصويت، ولم يسجل أي صوت معترض له.

وجاء اقتراح مشروع هذا القانون من عضو مجلس الدوما للبرلمان الاتحادي عن حزب "روسيا الموحدة" ورئيس لجنة مجلس الدوما للثقافة المخرج ستانيسلاف جوفوروخين، بأن يتم تغريم ذاكري الألفاظ "البذيئة" في التلفزيون والسينما وجميع أنواع المطبوعات، إضافة للعروض المسرحية.

وتضمن اقتراح جوفوروخين أن تتراوح الغرامة من مبلغ يكافئ ثمانين دولارا للعامة من الشعب، إلى 160 دولارا لمن يشغل منصبا حكوميا، بينما ستدفع المنظمات والشركات مبلغا يزيد على 1500 دولار لقاء استخدامها للألفاظ البذيئة.

ومن المتوقع أن تطبق تعديلات كثيرة على نص القانون قبل التصويت عليه بالقراءة الثانية، في حين قدم جوفوروخين مقترحا آخر بتغليف الكتب الحاوية على ألفاظ بذيئة بغلاف مختوم عند طرحها للبيع، وإرفاق واجهتها بتنبيه "احذروا! الكتاب يحتوي على ألفاظ نابية" طبقا لما جاء في "ريا نوفوستي".

المصدر : الألمانية