مانديلا قضى 27 عاما من عمره في السجن في كفاحه ضد نظام الفصل العنصري في بلاده (الأوروبية)

أعلنت ديوان الرئاسة في جنوب أفريقيا في بيان أن الرئيس السابق والزعيم التاريخي نيلسون مانديلا أدخل المستشفى السبت في بريتوريا لإجراء فحوص طبية "روتينية".

وأكد الناطق باسم الرئاسة أن هذه الفحوص كانت مقررة سلفا، وأشار إلى أنه لا توجد أسباب تدعو للقلق على صحة الزعيم التاريخي البالغ من العمر 94.

ويجري مانديلا الفحوص الجديدة بعد خروجه في السادس والعشرين من ديسمبر/كانون الأول الماضي من أحد مستشفيات بريتوريا بعد فترة علاج استمرت أسبوعين، إثر إصابته بعدوى في الرئة وإجراء عملية جراحية لإزالة حصوة في المرارة.

وكان مانديلا -الفائز بجائزة نوبل للسلام في 1993- قد أمضى 27 عاما من حياته داخل سجون نظام الفصل العنصري (الأبرتايد) في بلده، وأفرج عنه في 1990، وتولى رئاسة جنوب أفريقيا بين عاميْ 1994 و1999.

ويذكر أن جنوب أفريقيا كانت أصيبت كلها بالهلع عندما اكتشفت أن حياة بطلها الوطني -الذي يحظى بشعبية لا مثيل لها- مهددة بالمرض، وذلك بعد دخوله المستشفى عام 2011. 

المصدر : وكالات