تحقيق بمحاولة اغتيال دانماركي معاد للإسلام
آخر تحديث: 2013/2/6 الساعة 21:41 (مكة المكرمة) الموافق 1434/3/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/2/6 الساعة 21:41 (مكة المكرمة) الموافق 1434/3/26 هـ

تحقيق بمحاولة اغتيال دانماركي معاد للإسلام

تنسيق بين الشرطة والاستخبارات الدانماركية لكشف ملابسات الحادث (الفرنسية)

شكلت الشرطة الدانماركية الأربعاء فريق عمل للتحقيق في محاولة اغتيال رسام معاد للإسلام نجا منها دون أن يصاب بأذى.

وقالت الشرطة إنها مهتمة بالحصول على معلومات عن احتمال رؤية المهاجم بالقرب من منزل الرسام لارس هيديغارد وسط كوبنهاغن في الأيام الأخيرة.

وكان هيديغارد قال للصحفيين إن المهاجم -الذي كان يرتدي سترة حمراء مشابهة للمستخدمة من قبل خدمات البريد- دق جرس منزله الثلاثاء وقال إن معه طردا ليسلمه، وعندما فتح الباب أطلق المهاجم طلقة لم تصب رأس هيديغارد.

وتصارع الرجلان، وعندما حاول المهاجم إطلاق النار مرة أخرى تعطل المسدس، ثم سبّه المهاجم قبل أن يلوذ بالفرار، بحسب رواية هيديغارد.

وقالت الشرطة إنها حصلت على شريط من كاميرا مراقبة أظهر الرجل وهو يفر من مسرح الهجوم، مضيفة أنها تحقق في الدوافع المختلفة الممكنة للهجوم.

ويتعاون جهاز الأمن والاستخبارات الدانماركية "بي أي تي" مع شرطة كوبنهاغن في تحقيقات الحادث.

ويرأس هيديغارد "الجمعية الدانماركية لحرية التعبير" التي نظمت اجتماعات عامة ومحاضرات ألقاها منتقدون للإسلام، وتؤكد أنها تعارض الرقابة.

وقد دان الهجوم سياسيون بارزون من كافة الأحزاب، من بينهم رئيسة الوزراء هيله تورننج شميت.

وفي عام 2005، نشرت صحيفة "يلاندس بوستن" 12 رسما كاريكاتيريا مسيئا للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، أدت إلى احتجاجات عنيفة في مختلف أنحاء العالم الإسلامي.

وكان رسام تلك الصور كورت فسترغارد هدفا للعديد من محاولات اغتيال فاشلة.

المصدر : الألمانية

التعليقات