بنيامين نتنياهو يفتتح جلسة سابقة للكنسيت (الفرنسية-أرشيف)

يجتمع أعضاء الكنيست الجديد اليوم الثلاثاء لأداء اليمين، بعد أسبوعين من فوز تحالف الليكود-إسرائيل بيتنا بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالانتخابات العامة.

ودخل 48 عضوا جديدا للكنيست -الذي يبلغ إجمالي عدد أعضائه 120 عضوا- من بينهم الهيئة البرلمانية لحزب يش عتيد "هناك مستقبل" والبالغ عددها 19 برلمانيا، لتصبح ثاني أكبر كتلة برلمانية.

ومن بين الأعضاء الجدد الذين سيؤدون اليمين اليوم 27 سيدة، أصغرهم ستاف شابير (27 عاما) وهي ناشطة قادت مظاهرات خلال صيف عام 2011 ضد غلاء المعيشة.

ويتوقع أن يدعو رئيس الدولة شمعون بيريز أعضاء الكنيست للمحافظة على وعودهم بأن يركز البرلمان الجديد على القضايا الاجتماعية، وتضييق الفجوة بين الأثرياء والفقراء في المجتمع الإسرائيلي.

وعهد بيريز مساء السبت الماضي لنتنياهو بمهمة تشكيل حكومة ائتلافية، وبدأت المفاوضات بين الأحزاب اليوم التالي.

وأمام نتنياهو 28 يوما لتشكيل الحكومة، وبإمكانه مدها لفترة 14 يوما آخرى إذا تطلب الأمر.

وأظهرت نتائج الانتخابات البرلمانية التي أجريت في 22 يناير/ كانون الثاني الماضي، حصول تحالف الليكود-إسرائيل بيتنا برئاسة نتنياهو على 31 مقعدا.

وحصل يش عاتيد "هناك مستقبل" برئاسة الإعلامي يائير لابيد على 19 مقعدا، بينما حصد حزب العمل 15 مقعدا، وشاس المتطرف 11 مقعدا، والبيت اليهودي حصل على 12 مقعدا.

المصدر : الألمانية