قوات فرنسية بالكاميرون لتحرير رعاياها المختطفين
آخر تحديث: 2013/2/21 الساعة 10:01 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/2/21 الساعة 10:01 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/11 هـ

قوات فرنسية بالكاميرون لتحرير رعاياها المختطفين

وزير الدفاع الفرنسي نفى وجود علاقة بين عملية الخطف والتدخل الفرنسي في مالي (الجزيرة)

قال حاكم محلي أمس الأربعاء إن قوات خاصة فرنسية وصلت إلى شمال الكاميرون للمساعدة في العثور على أسرة فرنسية تعرضت للخطف يوم الثلاثاء ونقلت إلى نيجيريا.

وقال حاكم المنطقة الشمالية في الكاميرون أوجستين فونكا أوا لوكالة رويترز إن القوة الفرنسية وصلت من قاعدتها الإقليمية في العاصمة التشادية، التي تبعد نحو 60 كيلومترا عن المكان الذي خُطف منه السياح الفرنسيون.

وكان وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان قد اتهم يوم الأربعاء جماعة بوكو حرام النيجيرية بالمسؤولية عن عملية الخطف، لكنه نفى وجود صلة مباشرة بالتدخل الفرنسي في مالي.

واعتبر المتحدث باسم وزارة الدفاع في باريس الحديث عن إرسال فرنسا قوات خاصة إلى الكاميرون مجرد "شائعة لا أساس لها من الصحة"، مؤكدا أن قوات الأمن الفرنسية زارت موقع الاختطاف لتقيم الوضع وتولى الجيش الفرنسي حمايتها.

وأعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أمس الأربعاء أن فرنسا لن ترضخ لخاطفي الفرنسيين السبعة، مؤكداً في الوقت نفسه أن بلاده ستبذل قصارى جهدها لتحريرهم.

ويوجد نحو 6000 فرنسي في الكاميرون، وكانت فرنسا قد نصحت مواطنيها يوم الثلاثاء بعدم السفر إلى أقصى شمال الكاميرون وبأن يغادر الموجودون هناك بالفعل المنطقة في أسرع وقت ممكن.

وتدخلت فرنسا في مالي الشهر الماضي بعد أن سيطر من تسميهم "المتمردين الإسلاميين" على شمال البلاد وتحركوا جنوبا باتجاه العاصمة باماكو.

وقال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إن الخطف لن يمنع بلاده من مواصلة عملياتها في مالي.

المصدر : وكالات

التعليقات