عرض من القوى الكبرى لإيران بشأن النووي
آخر تحديث: 2013/2/21 الساعة 04:26 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/11 هـ
اغلاق
خبر عاجل :أ ف ب: ارتفاع عدد قتلى القوات المصرية إلى 35 على الأقل في اشتباكات الواحات
آخر تحديث: 2013/2/21 الساعة 04:26 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/11 هـ

عرض من القوى الكبرى لإيران بشأن النووي

منشأة نتانز النووية وسط إيران وهي واحدة من بين منشآت تتم فيها عمليات التخصيب (الأوروبية-أرشيف)

قال دبلوماسي غربي إن القوى الكبرى ستقدم في الجولة الجديدة من المفاوضات مع إيران الأسبوع المقبل عرضا جوهريا من شأنه أن يساعد على تسوية الخلاف المتعلق بالبرنامج النووي الإيراني الذي يُتوقع أن يصدر اليوم الخميس أو غدا الجمعة تقرير جديد بشأنه.

وينتظر أن تقدم مجموعة خمسة زائد واحد, وهي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي (الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والصين وروسيا) وألمانيا هذا العرض عندما يلتقي مفاوضون منها مع نظراء إيرانيين في ألماتي بكزاخستان الثلاثاء القادم.

وأوضح أمس الدبلوماسي الغربي الذي يعمل في لندن أن العرض الذي تعتزم الدول الكبرى تقديمه سيكون جادا وجوهريا, دون أن يقدم تفاصيل بشأنه. وكان يلمح على ما يبدو إلى عرض جديد تحصل بموجبه إيران على وقود لتشغيل محطاتها النووية مقابل وقف تخصيب اليورنيوم.

وتقوم إيران حاليا بتخصيب كميات من اليورانيوم بنسبة نقاء في حدود 20%, وتقول إنها تستخدم الكميات المخصبة لتشغيل منشآتها النووية.

وبينما تؤكد إيران أن أنشطتها النووية بما في ذلك تخصيب اليورانيوم موجهة فقط للاستخدامات المدنية المتعلقة بإنتاج الطاقة والبحث العلمي, تشتبه دول غربية وإسرائيل بأنها تعمل سرا لإنتاج سلاح نووي، وهو ما نفاه مرارا القادة الإيرانيون.

سقف منخفض
وقال الدبلوماسي الغربي في الأثناء إنه لا يتوقع إحراز تقدم كبير في جولة المفاوضات المقررة في كزاخستان, وهي الأولى منذ ما يزيد عن ثمانية أشهر.

وكان خبراء من الوكالة الدولية للطاقة الذرية التقوا قبل أيام في طهران مسؤولين إيرانيين للمرة الثانية خلال بضعة أسابيع، في محاولة لإقناعهم بالسماح لمفتشي الوكالة بدخول موقع بارتشين العسكري قرب العاصمة الإيرانية للتحقيق من صحة تقارير تحدثت عن أنشطة نووية حساسة سابقة في الموقع.

بيد أن اللقاء الجديد بين الطرفين لم يفض إلى جديد, ولم يعلن عن موعد اللقاء القادم. ويتوقع أن تصدر الوكالة الذرية اليوم الخميس أو غدا الجمعة تقريرا جديدا بشأن تخصيب الأنشطة النووية الإيرانية.

وقال دبلوماسيون أمس إن من المتوقع أن يكشف التقرير عن تباطؤ نمو مخزون إيران من اليورانيوم المخصب لمستوى 20% مع استخدامها بعض المخزون في صنع وقود للمفاعلات, وهو ما من شأنه أن يتيح وقتا أمام الجهود الدبلوماسية لتسوية النزاع.

وفُرضت على إيران سلسلة من العقوبات الاقتصادية الدولية والغربية, لكن طهران لا تزال تؤكد أنها لن تتراجع قيد أنملة عما تعده حقا لها في امتلاك التقنية النووية المدنية.

المصدر : وكالات

التعليقات