شرطيتان تسدان الطريق الموصل إلى البرج المنكوب (الفرنسية)
قتل 14 شخصا على الأقل وأصيب ما لا يقل عن 80 آخرين بجروح في انفجار وقع الليلة الماضية في مقر إدارة شركة النفط الوطنية "بيميكس" بالعاصمة مكسيكو، وهو برج شاهق مؤلف من 54 طابقا، كما أعلنت الحكومة المكسيكية.

وقال وزير الداخلية ميغيل أنخيل أوسوريو شونغ للصحفيين "لدينا 13 شخصا قضوا في المكان وآخر فارق الحياة في المستشفى، إضافة إلى هذا هناك أكثر من 80 جريحا، ونحن نواصل البحث تحت الأنقاض عن ناجين". وأضاف أن سبب الانفجار لم يتحدد بعد.

ووقع الانفجار في الطوابق السفلى من مبنى البرج، وهو ما أدى إلى تناثر الحطام في الشوارع المجاورة وفرار الموظفين، حسبما قالت وكالة رويترز.

وكانت شركة بيميكس قالت في رسالة نشرتها على حسابها على موقع تويتر إن "انفجارا وقع في المبنى بي2 بالمركز الإداري" وأسفر في حصيلة أولية عن جرحى وأضرار في الطابقين الأرضي والأوسط (الميزانين).

وبثت شبكة التلفزيون المكسيكية مشاهد بدت فيها غمامة من الدخان الأسود ترتفع من البرج البالغ ارتفاعه 214م، في حين كان يتم إخلاء الجرحى على حمالات أو حتى على كراس مكتبية متحركة. وكانت الشركة قد ذكرت في وقت سابق أنها أخلت البرج بسبب مشكلة في التيار الكهربائي.

ووقع الانفجار قرابة الساعة 16:00 بالتوقيت المحلي (22:00 بتوقيت غرينتش) في وقت كان يستعد فيه غالبية موظفي البرج البالغ عددهم 3500 للمغادرة.

وكانت شركة بيميكس قد شهدت عددا من الحوادث المميتة، آخرها انفجار وقع في منشأة غاز شمال المكسيك، مما أدى إلى مقتل 30 شخصا. وكان 300 آخرون قد قتلوا في منشأة للغاز بمحيط مكسيكو سيتي عام 1984.

المصدر : وكالات