قتلى بغارة أميركية شمال غرب باكستان
آخر تحديث: 2013/12/26 الساعة 06:55 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/12/26 الساعة 06:55 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/24 هـ

قتلى بغارة أميركية شمال غرب باكستان

هجمات الطائرات بدون طيار أشعلت موجة من الاحتجاجات داخل باكستان (رويترز-أرشيف)

قتل ثلاثة أشخاص على الأقل ليل الأربعاء الخميس في غارة شنتها طائرة أميركية بدون طيار على معسكر لمسلحين في المناطق القبلية بشمال غرب باكستان.

وأعلن مسؤولون باكستانيون أن الهجوم شن قرابة منتصف الليل بالتوقيت المحلي على قرية "كتاب خيل" التي تبعد خمسة كلم من ميرانشاه، كبرى مدن إقليم وزيرستان الشمالية الذي يعد معقلا للمسلحين على حدود أفغانستان.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمني كبير قوله إن "طائرة أميركية من دون طيار أطلقت صاروخين على معسكر للمتمردين مما أسفر عن مقتل ثلاثة متمردين مفترضين على الأقل".

وأكد مسؤول أمني آخر في بيشاور (شمال غرب) الهجوم والحصيلة، في حين تحدث مسؤول ثالث موجود في ميرانشاه عن أربعة قتلى وإصابة خامس بجروح خطيرة، ولم تكشف هوية الضحايا.

وفي بداية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أدت غارة أميركية إلى تصفية زعيم حركة طالبان الباكستانية حكيم الله محسود الذي خلفه مذذاك الملا فضل الله على رأس الحركة المسلحة التي تقاتل حكومة إسلام آباد.

وتشرف وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي إيه) على الهجمات التي تشنها الطائرات من دون طيار في شمال غرب باكستان وخلفت أكثر من 2400 قتيل في تسعة أعوام بينهم 400 مدني، وفق منظمات غير حكومية.

وكان استخدام طائرات التجسس لاستهداف متشددين مفترضين قد نتج عنه سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين، مما ألقى بظلال ثقيلة على علاقات البلدين اللذين يرتبطان بحلف لمكافحة ما يسمى "الإرهاب" منذ الغزو الأميركي لأفغانستان عام 2001، وترى إسلام آباد أن مثل هذه الغارات تقتل عددا كبيرا من المدنيين وتنتهك سيادة البلاد.

وقد اضطرت الولايات المتحدة بداية الشهر الجاري نتيجة لاحتجاجات نظمها ناشطون مناهضون لاستخدام هذا النوع من الطائرات، إلى تعليق عمليات الشحن البرية لمعدات قوات حلف شمال الأطلسي، التي يتم سحبها من أفغانستان عبر الأراضي الباكستانية.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قد دافع عن العمليات التي تقوم بها الطائرات بدون طيار، وعدها "قانونية"، ووصفها بأنها "فعالة"، إلا أن جماعات حقوق الإنسان والمسؤولين الباكستانيين لا يشاطرونه الرأي، ويرون أن تلك العمليات تقتل مدنيين أبرياء ويجب أن تتوقف.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية:

التعليقات