بوتين يعفو عن ميخائيل خودركوفسكي
آخر تحديث: 2013/12/20 الساعة 16:42 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/12/20 الساعة 16:42 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/18 هـ

بوتين يعفو عن ميخائيل خودركوفسكي

خودركوفسكي أمضى أكثر من عشر سنوات في السجن عقب إدانته بتهم الاختلاس وسرقة النفط (الفرنسية)
أطلقت السلطات الروسية سراح رجل الأعمال ميخائيل خودركوفسكي بموجب مرسوم عفو وقعه الرئيس الروسي اليوم الجمعة على أساس ما وصف بالمبادئ الإنسانية. وكان خودركوفسكي قد حُكم عليه بالسجن تسع سنوات بتهمة التهرب من دفع الضرائب، وأدين عام 2011 بتهمة سرقة النفط الذي تنتجه شركته.

وذكر بيان نشره الكرملين على موقعه الإلكتروني أن الرئيس فلاديمير بوتين وقع اليوم مرسوم العفو عن خودركوفسكي بعدما أمضى الأخير أكثر من عشر سنوات في السجن، عقب إدانته بتهم الاختلاس وسرقة كميات ضخمة من النفط.

وأضاف البيان أن بوتين أمر انطلاقا من دواع إنسانية بالعفو عن خودركوفسكي وإعفائه مما تبقى من عقوبته في السجن.

وكان بوتين قد أكد أمس الخميس أنه ينوي توقيع مرسوم بالعفو عن رجل الأعمال ورئيس شركة يوكوس النفطية خودركوفسكي، معتبراً أنه نال ما يستحق من عقوبة.

وأضاف الرئيس الروسي أن خودركوفسكي استند في التماس العفو إلى أسباب إنسانية تتعلق بوالدته المريضة.

وقد أكد متحدث باسم ميخائيل خودوركوفسكي أن الأخير أطلق سراحه بالفعل، وقال محاميه إن موكله المسجون منذ أكثر من عشر سنوات غادر المعسكر الذي كان يعتقل فيه بمدينة سيكوجا شمال غرب روسيا.

وكانت يوكوس -أكبر شركة روسية مصدرة للنفط- تعمل وفقا لسياستها التجارية الخاصة بعيدا عن موافقة الكرملين، وعارضت الرئيس بوتين سياسيا ودعمت عشرات المرشحين لمجلس الدوما (البرلمان الروسي).

ومثل خودركوفيسكي -صاحب الإمبراطورية النفطية التي انهارت بعد اعتقاله- أحد أهم ممولي المعارضة في البرلمان الروسي قبل اعتقاله في أكتوبر/تشرين الأول 2003 عندما كان في جولة بطائرته الخاصة في سيبيريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات