دومبروفسكيس أعلن تحمله المسؤولية السياسية عن كارثة انهيار سقف المركز التجاري (الفرنسية)
قدم رئيس وزراء لاتفيا فالديس دومبروفسكيس استقالته الأربعاء بعد انهيار سقف مركز تجاري في مدينة ريغا، مما أدى إلى مقتل أكثر من خمسين شخصا.
 
وأعلن دومبروفسكيس استقالته بعد اجتماعه مع الرئيس أندريس برزينس، وقال -في تصريحات نقلتها وكالة بياناس المحلية للأنباء- إنه يتحمل المسؤولية السياسية عن الكارثة.
 
وقدم دومبروفسكيس شكره للشعب اللاتفي لوقوفه معه إبان الأزمة الاقتصادية التي مرت بالبلاد وأعلن اعتذاره عن كل ما فشلت الحكومة في تحقيقه.
 
وكان 54 شخصا قتلوا عندما انهار سقف أحد أكبر المحلات التجارية في ريغا والذي يحمل اسم ماكسيما في 21 من الشهر الجاري في أكبر خسائر للأرواح منذ أن أعلنت الجمهورية السوفياتية السابقة -التي يبلغ عدد سكانها مليوني نسمة- استقلالها عام 1991.

وكانت انتقادات وجهت إلى الحكومة بعد الكارثة، ووصف رئيس لاتفيا السبت الكارثة بجريمة قتل،  طارحا قضية المسؤولية البشرية في هذه الفاجعة.

وساق مدير شرطة لاتفيا ثلاثة أسباب محتملة للانهيار هي ضعف البناء واستمرار أعمال التشييد وسوء التخطيط، وهو ما نفته الشركات المنفذة، قائلة إنها فحصت المبنى قبل يومين من انهياره.

المصدر : وكالات