أعلنت وزارة الخارجية السويدية أمس الاثنين أنها تلقت أنباء تفيد بخطف صحفيين سويديين اثنين في سوريا. وصرحت المتحدثة باسم الخارجية السويدية لينا ترانبرغ بأن "رجلين سويديين يبلغان من العمر 45 عاما خطفا بينما كانا في طريقهما للخروج من سوريا السبت".

أعلنت وزارة الخارجية السويدية أمس الاثنين أنها تلقت أنباء تفيد بخطف صحافيين سويديين اثنين في سوريا.

وصرحت المتحدثة باسم الخارجية السويدية لينا ترانبرغ بأن "رجلين سويديين يبلغان من العمر 45 عاما خطفا بينما كانا في طريقهما للخروج من سوريا السبت".

وأضافت "لا نعلم ما الذي حدث، أو من الذي قام بعملية الخطف. وسفارتنا في بيروت تحقق في الأمر".

وذكرت صحف سويدية عدة مساء الاثنين أن المخطوفين هما المصور المستقل نيكلاس هامارستروم والصحافي المستقل ماغنوس فالكيهيد المقيم في باريس.

وصرح سفير السويد في سوريا المقيم حاليا في بيروت لإذاعة "أس في تي" العامة بأن عائلتي الصحفيين أبلغتا عن خطفهما ليل الأحد وقالتا إنهما اقتيدا عنوة.

وذكرت وزارة الخارجية أن الوضع لا يزال غامضا ولا يمكن تأكيد كيفية علم السفارة باختفاء الرجلين.

المصدر : وكالات