مرغفيلاشفيلي (يسار) فاز بعد حصوله على 62.11% من أصوات الناخبين (الفرنسية)

أظهرت نتائج انتخابات الرئاسة في جورجيا بعد فرز 100% من أصوات الناخبين فوز مرشح الائتلاف الحاكم (الحلم الجورجي) غيورغي مرغفيلاشفيلي، ورحبت واشنطن بالنتيجة معتبرة أنها "تمثل إرادة الشعب".

وذكرت وسائل إعلام محلية أن مرغفيلاشفيلي فاز بالسباق الرئاسي بعد حصوله على 62.11% من أصوات الناخبين.

وحصل ديفد باكرادزه، مرشح حزب الرئيس الجورجي المنتهية ولايته ميخائيل ساكاشفيلي الحركة الوطنية الموحدة، على 21.73% من أصوات الناخبين، في حين جاءت رئيسة البرلمان السابقة نينو بورغانادزه في المركز الثالث بحصولها على 10.18% من الأصوات. 

وهنّأ باكرادزه منافسه مرغفيلاشفيلي بالفوز في الانتخابات الرئاسية، كما اعترفت بورغانادزه بفوزه.

ويعد مرغفيلاشفيلي (44 عاما) -وهو أستاذ سابق في الفلسفة- مرشح رئيس الوزراء الملياردير بيدزينا إيفانيشفيلي، الخصم اللدود للرئيس المنتهية ولايته ميخائيل ساكاشفيلي.

وكانت النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية في جورجيا أظهرت تقدم مرغفيلاشفيلي، إذ حصل على 63.82% من الأصوات، في وقت حصل باكرادزه على 21.28% من أصوات الناخبين. 

وبلغت نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسة التي جرت في جورجيا الأحد 46.6%.

واشنطن قالت إن الانتخابات أديرت بكفاءة وشفافية (رويترز)

ترحيب وإشادة
وقد رحبت الولايات المتحد بنتيجة الانتخابات الرئاسية في جورجيا حيث قالت عنها وزارة الخارجية الأميركية إنها "بكل وضوح تمثل إرادة الشعب".

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جين ساكي إن الانتخابات تمت "إدارتها بكفاءة وشفافية وجرت في بيئة ودية وبناءة".

وأشارت ساكي أيضا إلى وجود مخاوف من مزاعم ممارسة ضغوط سياسية على المستوى المحلي.

من جهة أخرى أشاد مراقبون أجانب بالانتخابات الرئاسية الجورجية واصفين إياها بالحرة والنزيهة.

وقالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في بيان "احترمت الحريات الأساسية للتعبير والحركة والتجمع وكان المرشحون قادرين على القيام بحملاتهم دون قيود". 

واتفق وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع هذا الرأي، قائلا إن موسكو تعتبر الانتخابات حرة ونزيهة، حسبما ذكرت وكالة أنباء إنترفاكس الروسية للأنباء.

المصدر : وكالات