الزلزال أوقع عشرات القتلى ومئات الجرحى في بوهول وسيو (الفرنسية)

أعلن المجلس الوطني لتقليل وإدارة أخطار الكوارث في الفلبين ارتفاع عدد الضحايا جراء الزلزال الذي ضرب وسط البلاد يوم الثلاثاء الماضي إلى 185 قتيلا و583 جريحا.

ونقلت وكالة الأنباء الفلبينية (بنا) اليوم الأحد عن المجلس أن 172 قتيلاً كانوا في جزيرة بوهول و12 في سيبو وقتيل واحد في سيكويجور، في حين لا يزال تسعة أشخاص في عداد المفقودين، وأشار إلى أن عدد الهزات الارتدادية التي أعقبت الزلزال حتى اليوم بلغت 2047 هزة ارتدادية، شعر السكان بـ37 منها.

وسيبو هي إحدى المدن الأكثر اكتظاظا بالسكان، وتقع على بعد 60 كيلومترا من باليليهان على الجانب الآخر، وتعد هي وبوهول من الوجهات السياحية الأكثر شعبية في الفلبين بفضل الشواطئ والمرتفعات.

وأوضح المجلس أن عدد الجرحى بلغ 583 شخصا من بينهم 489 في بوهول، و89 في سيبو، و3 في سيكويجور، وجريح واحد في كل من نيغروس الشرقية وإيلويلي.

وتسبب الزلزال الذي بلغت قوته 7.2 درجات على مقياس ريختر، في انهيارات أرضية كبيرة ودمر أكثر من 130 مدرسة وألفي منزل بعضها تهدم بالكامل إلى جانب الأضرار البالغة التي لحقت بـ34 جسرا وتسعة طرق رئيسية.

وأمس السبت أعلنت السلطات الفلبينية وقف عمليات البحث عن ناجين بعد أربعة أيام من وقوع الزلزال، وبدأت عملية انتشال الجثث وتوصيل المساعدات العاجلة للمتضررين.

المصدر : وكالات