سقوط مزيد من الضحايا برصاص إسرائيلي في غزة أثار النائب البريطاني ضد إسرائيل في أول الأمر (الفرنسية-أرشيف)

اعتذر النائب في مجلس العموم البريطاني عن حزب الديمقراطيين الأحرار ديفد وارد عن تصريحات أدان فيها المذابح الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني، وذلك بعد أن استدعاه الحزب للتحقيق.

وكان النائب ديفد وارد قد كتب في موقعه الرسمي على الإنترنت، "بعد أن زرت معسكر أشفيتز مرتين، مرة مع عائلتي ومرة مع المدرسة، وتعرفت على ما عاناه اليهود، شعرت بحزن شديد لأن اليهود الذين عانوا من مستويات غير معقولة من الاضطهاد خلال الهولوكوست استطاعوا خلال سنوات قليلة من تحررهم من معسكرات الإعدام أن يقوموا بإلحاق هذه الفظائع بالفلسطينيين في دولة إسرائيل، ويستمرون في هذه الفظائع بشكل يومي في الضفة الغربية وغزة".

واعتبر النائب البريطاني أن "اليهود الذين عانوا على أيدي النازيين فشلوا في أن يبدوا تعاطفا مع الفلسطينيين".

وقد أعرب حزب الديمقراطيين الأحرار عن أسفه وإدانته للبيان الصادر عن ديفد وارد واستخدامه "للغة غير مقبولة".

كما أدانت الجالية اليهودية في بريطانيا التعليق الذي نشره النائب على موقعه، واصفة هذه التعليقات بـ"العدائية". يشار إلى أن تلك الأزمة تتزامن مع احتفالات بذكرى "الهولوكوست" التي تبدأ اليوم الأحد.

المصدر : الفرنسية