السلطات التركية استبعدت وجود أسباب جنائية وراء الحادث (الفرنسية)
لقي 25 جنديا تركيا مصرعهم وجرح أربعة آخرون بانفجار في مخزن للذخيرة غربي تركيا مساء أمس الأربعاء.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن بيان لرئاسة الأركان التركية أن انفجارا وقع في مخزن للأسلحة والذخيرة العسكرية تابع للقوات المسلحة التركية في محافظة أفيون قره حصار الواقعة غربي البلاد، أسفر عن مقتل 25 جندياً وإصابة أربعة بجروح طفيفة. وأكد البيان أن تحقيقا فتح لتحديد أسباب الانفجار.

وعقب وقوع الانفجار هرعت سيارات الإسعاف وفرق الإنقاذ وقوات الدفاع المدني إلى مكان الحادث، وطوقت قوات الأمن المنطقة خشية وقوع انفجارات أخرى.

وقال وزير الغابات وشؤون المياه التركي فيصل إروغلو إن الانفجار وقع نتيجة خطأ فني في المستودع، وإنه لا توجد أية أسباب جنائية خلف الحادث. وأوضح أن الانفجار الذي وقع حوالي الساعة السادسة والربع مساء أمس تسبب بحريق كبير كان من الصعب إخماده.

وأوضح الوزير أن العديد من القنابل أصبحت في محيط المخزن بسبب قوة الانفجار وسيفككها خبراء متفجرات الجيش.

وأكد بيان صادر عن المحافظ عرفان بلقان أوغلو أيضا عدم وجود أسباب جنائية وراء الحادث، وقال إنه وقع أثناء القيام بعملية تصنيف وترتيب للأسلحة والذخيرة الموجودة بالمخزن.

المصدر : وكالات