جندي أفغاني يقتل خمسة بينهم أجنبيان
آخر تحديث: 2012/9/30 الساعة 18:02 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/9/30 الساعة 18:02 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/15 هـ

جندي أفغاني يقتل خمسة بينهم أجنبيان

52 فردا على الأقل من قوات الناتو قتلوا في هجمات نفذها جنود أفغانيون هذا العام (الفرنسية-أرشيف)

قالت قوة المعاونة الأمنية الدولية (إيساف) التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان اليوم الأحد إن فردا في قوات الأمن الأفغانية قتل عضوا في قوة إيساف ومتعاقدا مدنيا يعمل لهذه القوة إضافة إلى ثلاثة جنود أفغانيين في أحدث هجوم يرتكبه أحد أفراد قوات الأمن الأفغانية.

ووقع الهجوم في شرق أفغانستان أمس السبت بعد أن قالت الولايات المتحدة إن العمليات المشتركة مع القوات الأفغانية عادت إلى طبيعتها. 

وكانت العمليات المشتركة أوقفت قبل أسبوعين بعد تصاعد في الهجمات التي يرتكبها جنود أفغانيون ضد حلفائهم من قوات إيساف. وقتل 52 فردا على الأقل من القوات التي يقودها حلف شمال الأطلسي هذا العام في هجمات ارتكبها عناصر من قوات الأمن الأفغانية تستهدف أفراد القوات الأجنبية.

وقال متحدث باسم إيساف إن من السابق لأوانه تحديد أثر أحدث الهجمات على خطط إعادة العمليات المشتركة مع القوات الأفغانية إلى طبيعتها. 

وذكرت مصادر في الشرطة المحلية أن الهجوم وقع في منطقة سيد آباد بولاية وردك، مشيرا إلى أن معركة بالأسلحة النارية اندلعت بين قوات الحلف والأفغان عندما فتح عضو في الجيش الوطني الأفغاني النار على القوات الأميركية. 

وقال والي محمد -وهو متحدث باسم الشرطة- اليوم إن ثلاثة أفراد أيضا من الجيش الوطني الأفغاني قتلوا خلال المعركة في حين أصيب ثلاثة مواطنين أميركيين آخرين وأفغاني.

وصرح الجنرال دولت وزيري الناطق باسم وزارة الدفاع الأفغانية لوكالة الصحافة الفرنسية "وقع الهجوم بعد شجار بين جنود إيساف والجيش الأفغاني" في ولاية وردك المضطربة غرب كابل.

وقال مسؤول أميركي إن الجندي القتيل أميركي الجنسية. وقالت إيساف في بيان بعد الهجوم الذي وقع أمس السبت "نقدر تضحية أبطالنا الذين لقوا حتفهم. كل وفاة مأساوية وتمثل أهمية. ليس هناك أحد أهم من الآخر".

المصدر : وكالات

التعليقات