السلطات الأميركية أقامت منطقة جوية محظورة في نيويورك بسبب اجتماع الأمم المتحدة (الفرنسية)

اعترضت مقاتلتان أميركيتان الثلاثاء طائرتين صغيرتين لدخولهما منطقة جوية محظورة حظرا مؤقتا بسبب أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقالت قيادة الدفاع الجوي الأميركي في بيان لها إن مقاتلتين من طراز أف-22 اعترضتا -في عمليتين منفصلتين- طائرتين حوالي الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (الثالثة مساء بالتوقيت العالمي) بعد أن دخلتا مجالا جويا محظورا.

وأضاف البيان أن الطائرتين حطتا "من دون حوادث في مطار سنترال جورسي"، على بعد حوالي خمسين كيلومترا من مقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وقالت إدارة الطيران الفدرالي إن ربانيْ الطائرتين لم يطلبا الإذن بالدخول للمنطقة المحظورة، التي أقيمت في سماء نيويورك بسبب استضافة المدينة اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، مضيفة أنها ستفتح تحقيقا في الموضوع.

ويشارك أكثر من 120 من رؤساء الدول والحكومات والوزراء هذا الأسبوع بنيويورك في الدورة الـ67 للجمعية العامة للأمم المتحدة، مما جعل السلطات الأميركية تفرض إجراءات أمنية مشددة.

المصدر : وكالات