بانيتا التقى زعيم الصين المرتقب
آخر تحديث: 2012/9/19 الساعة 13:27 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/9/19 الساعة 13:27 (مكة المكرمة) الموافق 1433/11/4 هـ

بانيتا التقى زعيم الصين المرتقب

بينغ (يمين) أثناء لقائه بانيتا ببكين (الفرنسية)
أجرى الزعيم الصيني المقبل شي جين بينغ أول محادثات له مع مسؤول أجنبي منذ اختفى عن الأنظار منذ نحو أسبوعين، وأبلغ وزير الدفاع الأميركي الزائر ليون بانيتا برغبته في تعزيز الروابط مع الولايات المتحدة.

وكان اختفاء شي نائب الرئيس الصيني قد أثار شائعات عن مرضه أو ما هو أسوأ قبل المؤتمر العام للحزب الشيوعي الصيني هذا العام، وهو المؤتمر الذي يعقده الحزب كل خمس سنوات، ومن المتوقع ان ينتخب خلاله شي زعيما للحزب.

وقال شي لبانيتا في حفل لاستقبال وزير الدفاع في قاعة الشعب الكبرى "أعتقد أن زيارتك ستكون مفيدة للغاية في تعزيز العلاقات بين بلدينا على مستوى دولة لدولة وجيش لجيش".

وجاءت زيارة بانيتا لبكين في وقت حساس للصين التي تخوض نزاعا متصاعدا مع اليابان حليفة الولايات المتحدة على ملكية مجموعة من الجزر الصغيرة في بحر الصين الشرقي، وفجر النزاع احتجاجات واسعة النطاق مناهضة لليابان في الصين على مدى الأيام القليلة الماضية.

ويرى منتقدون في الصين أن خطوة الولايات المتحدة بتعديل الإستراتيجية الأميركية والتركيز على آسيا شجعت بعض الدول ومنها اليابان على أن تكون أجرأ في تعاملها مع بكين.

لكن وزير الدفاع الأميركي حرص في تصريحات له بأكاديمية عسكرية صينية على إقناع بكين بأن التغير الذي طرأ في التوجه الإستراتيجي لا يستهدف الصين التي عبر جيرانها عن قلقهم من توسيع نطاق قدراتها العسكرية.

وأبلغ بانيتا طلبة الأكاديمية الهندسية لسلاح المدرعات بأن توسيع الدفاعات الصاروخية الأميركية في آسيا موجه إلى كوريا الشمالية لا الصين، وأن تعميق روابط الدفاع الأميركية مع الحلفاء في المنطقة هو لتعزيز نظام أمني ساعد الصين على الازدهار.

وصرح بانيتا بأن الولايات المتحدة لن تأخذ موقفا في النزاع بين الصين واليابان الخاص بالجزر، وإن كانت تقر بالتزامات الدفاع الأميركية في حالة وقوع هجوم على اليابان.

المصدر : وكالات

التعليقات