الجيش الباكستاني يسعى لمنع تسلل المسلحين عبر الحدود (الفرنسية-أرشيف)

قال الجيش الباكستاني إنه قتل 29 من مقاتلي حركة طالبان اليوم الأربعاء في المرحلة النهائية من عملية تهدف لإجبار مئات المسلحين على العودة إلى أفغانستان.

واستخدم الجنود المدفعية وطائرات الهليكوبتر لمهاجمة المسلحين المتهمين بقطع رؤوس 17 جنديا باكستانيا في يونيو/حزيران. وكانت هذه المعركة ذروة أسابيع من العمليات في الأودية النائية في منطقة باتوار الواقعة بمنطقة باجاور قرب الحدود، وأبرزت مرة أخرى صعوبة منع المسلحين من عبور الحدود لشن هجمات أو الفرار من القوات الباكستانية أو قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) التي تدعم الحكومة الأفغانية.

وقال مسؤول أمني كبير مقيم في خار -البلدة الرئيسة في باجاور- إن نحو 400 مسلح عبروا الحدود من أفغانستان إلى باكستان يوم 23 أغسطس/آب وهاجموا قرى. وذكر مسؤول آخر مقيم في بيشاور أن المسلحين فروا إلى مخابئهم في أفغانستان وتركوا جثث قتلاهم. وأضاف أن القوات المسلحة تقيم نقاطا بامتداد ذلك القطاع من الحدود الأفغانية لإحباط أي محاولات للتسلل في المستقبل.

وأكد متحدث باسم المسلحين أن مقاتلين من عدة مناطق شنوا الهجمات. وتتبادل باكستان والولايات المتحدة -التي لها أكبر عدد من القوات الأجنبية في أفغانستان- الاتهامات بالفشل في تأمين الحدود. ويقول بعض المسؤولين الأميركيين إن باكستان تتعمد السماح لبعض المسلحين بالدخول وهو ما تنفيه باكستان بشدة.

وتعثرت الجهود المشتركة لتأمين الحدود الجبلية الطويلة بسبب ضربة شنها حلف شمال الأطلسي على قاعدة باكستانية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وأسفرت عن مقتل 24 جنديا، وألحق الهجوم ضررا شديدا بالعلاقات بين باكستان والولايات المتحدة لعدة شهور.

من جهة أخرى قالت الشرطة الباكستانية إن قنبلة انفجرت في بيشاور فقتلت عشرة أشخاص على الأقل وأصابت أكثر من ثلاثين اليوم الأربعاء، وقال المسؤول في الشرطة المحلية امتياز أحمد إن القنبلة كانت تستهدف فيما يبدو حافلة صغيرة تقل مسؤولين من القوات الجوية الباكستانية.

وأكد مسؤول الشرطة خورشيد خان أن القنبلة كانت مزروعة في سيارة متوقفة على جانب الطريق وتم تفجيرها عن بعد. وقال رئيس مركز الشرطة المحلي نسيم حياة إن ما يتراوح بين 30 و40 كيلوغراما من المتفجرات استخدم في القنبلة.

وأصابت إحدى شظايا الانفجار طائرة تابعة لسلاح الجو الباكستاني كانت تحمل ثلاثة موظفين مدنيين، مما أسفر عن إصابتهم، وقال متحدث باسم سلاح الجو إن الطائرة لم تكن مستهدفة بالهجوم. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها بعد عن التفجير.

المصدر : وكالات