تركيا نصبت العديد من صواريخها وآلياتها الثقيلة على الحدود السورية مؤخرا (رويترز)
أجرى الجيش التركي اليوم مناورات بالدبابات قرب الحدود السورية، في خطوة تبرز قلق أنقرة من الوضع الأمني على الحدود.

وأفادت وكالة أنباء الأناضول التركية أن قرابة 25 دبابة شاركت في التدريبات الجارية في منطقة نصيبين بولاية ماردين على بعد كيلومترين فقط من الحدود السورية، وذلك "لقياس كفاءتها وتجاوبها في العمليات العسكرية".

ونقلت الوكالة عن حاكم الولاية تورهان آيفاز قوله إن المناورات عبارة عن "تدريبات عسكرية روتينية" وإنها ستستمر عدة أيام.

وتقع مدينة القامشلي السورية على الجهة المقابلة مباشرة لنصيبين. وينتاب أنقرة القلق من أنباء تحدثت عن أن جماعة كردية مرتبطة بحزب العمال الكردستاني تسيطر على مناطق كردية في شمال سوريا.

كما يمكن ربطها بتطورات الموقف في سوريا بعد أن استولى الثوار على العديد من المواقع على الحدود البالغ طولها 900 كيلومتر. وكانت أنقرة قد أرسلت الأسبوع الماضي قافلة من الدبابات والأسلحة وبطاريات صواريخ أرض جو إلى الحدود السورية لتعزيز دفاعاتها مع تصاعد العنف على الجانب الآخر من الحدود.

وتعزز تركيا تدريجيا تواجدها العسكري على الحدود بعد أن أسقط الجيش السوري إحدى طائراتها المقاتلة في 22 يونيو/حزيران الماضي.

المصدر : وكالات