وفاة محتج إسرائيلي أشعل النار بنفسه
آخر تحديث: 2012/7/20 الساعة 23:23 (مكة المكرمة) الموافق 1433/9/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/7/20 الساعة 23:23 (مكة المكرمة) الموافق 1433/9/2 هـ

وفاة محتج إسرائيلي أشعل النار بنفسه

إسرائيليون يحاولون إطفاء النار المشتعلة في جسد المحتج قبل أن يتوفى الجمعة (الفرنسية)

توفي محتج إسرائيلي الجمعة متأثرا بإصابات لحقت به بعدما أشعل النار في نفسه خلال مظاهرة مطالبة بالإصلاح في تل أبيب مطلع الأسبوع الجاري.

وقال أطباء بمركز شيبا الطبي في تل أبيب إن موشي سيلمان، وهو بأواخر الخمسينات أصيب بحروق في أكثر من 90% من جسده، وكان في حالة حرجة منذ أضرم النار في نفسه بالاحتجاج الذي نظم يوم 14 يوليو/ تموز.

وقال أصدقاء وأفراد من أسرة سيلمان إنه كان يملك شركة شحن صغيرة أثقلتها الديون وفقد عمله نهاية المطاف وعجز عن سداد أقساط التأمين التي تراكمت عليه، وقد رفضت السلطات منحه إسكانا عاما لأنه ليست لديه أسرة. ومع تزايد الديون عليه زادت محنته ولم يتمكن من الاستمرار في وظيفة.

وأصيب سيلمان مؤخرا بجلطة بالمخ. وبالرغم من الاعتراف الرسمي من جانب هيئة التأمين الوطنية الإسرائيلية بأنه يعاني من إعاقة بنسبة 100% فإنه لم يحصل سوي على 2300 شيكل (574 دولارا) شهريا إعانات حكومية، وتم إبلاغه مؤخرا أنه غير مستحق لسكن حكومي.

وكان قد تم تنظيم الاحتجاجات يوم السبت الماضي بالذكري السنوية لاحتجاجات مماثلة ضد ارتفاع تكاليف المعيشة في البلاد.

وقام سيلمان بتلاوة رسالة انتحار وزعها خلال الاحتجاجات قبل أن يسكب السوائل سريعة الاشتعال على نفسه، ثم إشعال النار في جسده.

وألقى سيلمان باللوم علي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير المالية يوفال شتاينيتز فيما يعانيه من مشكلات مالية، وخص مسؤولين محددين بوزارة الإسكان وهيئة التأمين الوطنية بالتسبب في جعل معيشته مستحيلة.

ووصف نتنياهو، في تصريحات أدلى بها أمام وزراء الحزب، تصرف سيلمان بأنه "مأساة إنسانية عظيمة".

المصدر : وكالات

التعليقات