القوات الدولية تتعرض لهجمات متواصلة مع قرب انسحابها من أفغانستان (الفرنسية-أرشيف)
قتل رجل يرتدي زي شرطي أفغاني ثلاثة من عناصر قوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) في أفغانستان التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وقالت إيساف إن الحادث وقع أمس الأحد في جنوبي أفغانستان، مشيرة إلى أنها بدأت تحقيقا في الهجوم، إلا أنها لم تكشف عن هويات أو جنسيات القتلى الثلاثة.
 
وأوضح بيان صادر عن هذه القوات أن الرجل الذي كان يرتدي زيا لوحدة النخبة في الشرطة الأفغانية وجه سلاحه إلى الجنود الثلاثة وقتلهم. وأكد متحدث اعتقال المهاجم الذي قال إنه أصيب في العملية.

وبحسب المتحدث فإن التحقيق لم يتوصل إلى كشف ما إذا كان منفذ الهجوم ينتمي فعلا إلى وحدة النخبة في الشرطة الأفغانية أم إنه "متمرد" متنكر بزي شرطي.

ويعود آخر هجوم من هذا النوع إلى 19 يونيو/حزيران الماضي، عندما قتل ثلاثة رجال يرتدون زي الشرطة الأفغانية جنديا من إيساف في جنوبي البلاد.

وقتل 26 عنصرا من قوات الأطلسي في أفغانستان في ظروف مماثلة عام 2012 وفق تعداد أجرته وكالة الصحافة الفرنسية.

ويشكل أمن عناصر الطاقمين المدني والعسكري في الحلف الأطلسي هاجسا لهذه القوات، في وقت تقوم فيه بتدريب القوات الأفغانية التي سيوكل إليها حفظ الأمن بالبلاد بعد رحيل آخر قوات مقاتلة تابعة للأطلسي من البلاد المقرر نهاية 2014.

المصدر : وكالات