احتراق شاحنة وقود بنيجيريا وقع في منطقة دلتا النيجر المعروفة بإنتاجها النفطي (الفرنسية)

قتل عشرات الأشخاص في نيجيريا وأصيب آخرون بحروق خطيرة نتيجة احتراق شاحنة وقود على الطريق الرابط بين الشرق والغرب في منطقة دلتا النيجر المنتجة للنفط.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن عدد القتلى بلغ أكثر من مائة قتيل، وأصيب خمسون آخرون، في حين قالت وكالة رويترز إن عدد القتلى بلغ 92 شخصا.

وقال مفوض الإعلام بولاية ريفرز جنوبي البلاد إبيم سيمينيتاري إنه تم نقل الجرحى إلى المستشفى لعلاجهم، وأضاف أن الكثير من فقراء المنطقة كانوا يتحلقون حول الشاحنة لأخذ كميات من البنزين المنسكب قبل أن تحترق وتحرق من حولها.

وقال المتحدث باسم شرطة الولاية بن أوغويغبو لام إن الشاحنة انقلبت في ساعة مبكرة من صباح اليوم في منطقة أوكوجبي، وهُرع الناس إلى الموقع لأخذ الوقود المنسكب قبل أن تحترق الشاحنة ويسقط ضحايا. وقال شاهد إنه أحصى 92 جثة لرجال ونساء وأطفال.

ونقلت وكالة الأنباء النيجيرية عن اللجنة الاتحادية لسلامة الطرق أن 93 شخصا توفوا في موقع الحادث، وتوفي اثنان في المستشفى. وقال القائد المحلي باللجنة الاتحادية كايودي أولاغونجي أن الشاحنة الصهريجية انقلبت بعدما حاولت تفادي الاصطدام بثلاثة سيارات قادمة من الاتجاه المعاكس.

العديد من القتلى كانوا يقودون دراجات أجرة نارية وسارعوا بعد انقلاب الشاحنة الصهريجية إلى أخذ كميات من الوقود لتعبئة دراجاتهم قبل أن تنفجر وتحترق

انفجار فحريق
وأضاف أولاغونجي أنه وقع انفجار في الشاحنة أعقبه اندلاع حريق بها، وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن العديد من القتلى كانوا يقودون دراجات أجرة نارية، وسارعوا بعد انقلاب الشاحنة إلى أخذ كمية من الوقود لتعبئة دراجاتهم. وأوضح أولاغونجي أن ما لا يقل عن 34 دراجة نارية احترقت في عين المكان.

وقالت اللجنة الاتحادية لسلامة الطرق إن عناصر من اللجنة ومن الشرطة والدفاع المدني والمطافئ هرعت إلى عين المكان لنقل الضحايا والتحكم في حركة المرور في منطقة أوكوجبي قرب مدينة بورت هاركورت، وهي من أبرز مناطق تكرير النفط في نيجيريا.

ويشيع وقوع حوادث مرورية في نيجيريا -أكبر منتج للنفط بأفريقيا- حيث لا تحظى الطرق بصيانة دورية، كما أن العديد من الشاحنات المستعملة قديمة وفي حالة رديئة.

المصدر : وكالات