إحدى التجارب الصاروخية الباكستانية السابقة (الفرنسية-أرشيف)
 
 أعلنت باكستان اليوم أنها أجرت بنجاح تجربة إطلاق صاروخ قادر على حمل رؤوس نووية وتقليدية، وذلك بعد إطلاق الهند أول صاروخ عابر للقارات في 18 أبريل/نيسان الماضي.
 
وقال بيان للجيش الباكستاني إن التجربة جرت بنجاح لاختبارا صاروخ "كروز" متعدد الفوهات مطوّر محلياً من طراز "حتف 7" يمكنه حمل رؤوس نووية وتقليدية إلى مدى 700 كلم بدقّة.

وذكر البيان أن الصاروخ "حتف7" يحلق على علو منخفض وله قدرات نفّاثة، وقدرة عالية على المناورة ودقة كبيرة في إصابة الهدف. وقد أطلق الصاروخ من قاذفات صواريخ متعددة الفوهات.

ورحّب الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري ورئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني، بنجاح التجربة التي أجريت في مكان لم يكشف عنه، وهنئوا العلماء والمهندسين على نجاحهم.

يُذكر أن باكستان تملك قدرة عسكرية نووية وتشهد علاقات متوترة مع جارتها الهند، بالإضافة إلى مشاكل داخلية تتعلق بالتطرف.

وتعد تجربة اليوم الخامسة التي تجريها باكستان منذ 25 أبريل/ نيسان الماضي عندما أجرت تجربة على صاروخ "حتف 4" القادر على حمل رأس نووي بالمحيط الهندي، وجاءت التجربة الصاروخية الباكستانية بعد أسبوع على إطلاق الهند أول صاروخ عابر للقارات في 18 أبريل/نيسان الماضي.

المصدر : وكالات