اعتقلت المخابرات الباكستانية نعمان مزيش أحد القيادات الهامة في تنظيم القاعدة خلال عملية قرب الحدود مع إيران، وذلك بعد أشهر من اعتقال قيادي آخر يشتبه في أنه أشرف على تنفيذ هجمات في دول غربية.

ووصف مسؤول باكستاني مزيش -الفرنسي من أصل جزائري- بأنه أحد القيادات الهامة بالقاعدة، وأنه شديد الصلة بيونس الموريتاني المسؤول عن العمليات الدولية في تنظيم القاعدة، ورفض المسؤول الإفصاح عن كون أجهزة مخابرات غربية قد شاركت في عملية اعتقال مزيش.

وحسب المصدر نفسه فإن عملية الاعتقال تمت بناءً على معلومات أدلى بها الموريتاني، كشف فيها عزم مزيش دخول باكستان عبر إيران، قبل التوجه إلى أفريقيا.

وكان الموريتاني المتهم بتورطه في هجمات في أستراليا وأوروبا والمملكة المتحدة قد اعتقل في سبتمبر/أيلول الماضي.

المصدر : الفرنسية,رويترز