انفجار سابق لعبوة متفجرات بسيارة على جانب الطريق بأفغانستان (رويترز)
قُتل خمسة مدنيين بينهم أطفال ونساء وجرح اثنان آخران جراء انفجار لغم لدى مرور حافلة صغيرة بمنطقة سيد آباد بمحافظة وردك وسط أفغانستان.

وقال المتحدث باسم السلطات المحلية شهيد الله شاهد "انفجر لغم زرعه أعداء أفغانستان تحت حافلة صغيرة مدنية ولقي خمسة أشخاص مصرعهم بينهم نساء وأطفال كما أصيب شخصان بجروح".

يُشار إلى أن عبارة "أعداء أفغانستان" يستخدمها المسؤولون الأفغان للإشارة إلى طالبان التي لا تزال تشن عمليات عسكرية منذ أكثر من عقد عقب الإطاحة بها من السلطة بالغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2001.

يجيء هذا الحادث بعد يوم واحد من مقتل خمسة أشخاص آخرين بانفجار قنبلة كانت مزروعة على جانب الطريق بشمال البلاد وبعد أسبوع من مقتل 23 بتفجيرين "انتحاريين" بالجنوب.

يُذكر أن مقاتلي طالبان يستخدمون بانتظام المتفجرات المصنوعة يدويا لاستهداف القوات العسكرية الأفغانية والغربية، لكنها تتسبب أحيانا في مقتل بعض المدنيين الذين يستخدمون الطرق نفسها.

وتقول الأمم المتحدة إن عدد المدنيين الذين قتلوا في الحرب خلال السنوات الخمس الماضية ارتفع ليصل إلى رقم قياسي بلغ 3021 عام 2011 أغلبهم بسبب "أعمال العنف" التي ينفذها من تسميهم المتمردين.   

المصدر : الفرنسية