السلطات التركية تعتقل النشطاء لصلاتهم المفترضة بحزب العمال الكردستاني المحظور (الفرنسية)

اعتقلت السلطات التركية رئيس بلدية ومسؤولين حزبيين أكرادا بتهمة الانتماء إلى جماعة انفصالية مسلحة.

وقالت قناة "سيانان ترك" التلفزيونية التركية إن بكير كايا رئيس بلدية فان جنوبي شرق تركيا، وزعيمين محليين في حزب السلام والديمقراطية الموالي للأكراد، احتجزوا الليلة الماضية على ذمة التحقيق.

وأضافت القناة أن اتهامات وجهت لمسؤوليْن آخرين في حزب السلام والديمقراطية، لكن أفرج عنهما لاحقا.

ويعتبر اعتقال هؤلاء أحدث خطوة في إطار تحقيق يجرى حول ما يسمى "اتحاد المجتمعات الكردية" الذي تقول السلطات التركية إنه الجناح المدني لحزب العمال الكردستاني.

وشن حزب العمال الكردستاني -الذي يعتبره الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتركيا منظمة إرهابية- حملة مسلحة استمرت 27 عاما على الجيش التركي، قتل فيها 40 ألفا أغلبهم من الأكراد.

وقد احتجزت الحكومة آلاف الساسة والنشطاء الأكراد منذ العام 2008 للاشتباه في صلتهم بالاتحاد المذكور الذي ينشط في الدفاع عن حقوق الأقلية الكردية في تركيا، وتتهمه السلطات بتشجيع حركة التمرد في شرق وجنوب شرق الأناضول. 

المصدر : رويترز