جندي يخرّ صريعا أمام ناظري زوجته
آخر تحديث: 2012/5/7 الساعة 12:42 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/7 الساعة 12:42 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/16 هـ

جندي يخرّ صريعا أمام ناظري زوجته

البنتاغون لم يفصح عن معلومات بشأن الحادث وقال إن موت كلارك لا يزال قيد التحقيق (رويترز)


خرّ جندي أميركي في أفغانستان صريعا الأحد أمام ناظري زوجته بينما كانا يجريان محادثة تلفزيونية على الإنترنت باستخدام برنامج سكايب. ولم يبدو على الجندي -الذي يعمل ممرضا في الجيش الأميركي- أي علامات انفعال أو خوف أو ألم قبل موته، ولكن زوجته -التي كانت تتحدث معه من الولايات المتحدة- قالت إنها رأت آثار رصاص في غرفته.

وقد أصدرت عائلة الجندي الصريع واسمه بروس كيفن كلارك بيانا أوضحت فيه مشاهدات الزوجة في اللحظات التي سبقت وتلت حادثة الموت قالت فيه "وقع كلارك على وجهه فجأة. وكان هناك أثر رصاصة على الخزانة التي كانت خلفه".

وقد أكّد أشخاص آخرون رواية الزوجة بوجود أثر لرصاصة في غرفة كلارك.

كما قال البيان "بعد ساعتين من الاتصالات العديدة من قبل زوجة كلارك لوحدة زوجها، وصل عسكريان إلى غرفته وقاما بقياس نبضه ولكنهما لم يقدما أي تفاصيل عن حالته لزوجته، التي كانت لا تزال تنظر إلى زوجها عبر نافذة المحادثة التلفزيونية".

زوجة العسكري الصريع سوزان كلارك أصدرت بيانا من جهتها قالت فيه إنها تريد أن تظهر إلى العلن ما رأت لتكرم اسم زوجها بعد الشكوك التي برزت بهدف التشكيك في صحة كلامها.

وقد أحال الجيش الأميركي في أفغانستان قضية كلارك إلى وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) التي أحالتها بدورها إلى مستشفى عسكري لبيان أسباب وفاة كلارك. وبدوره أعلن البنتاغون أن وفاة كلارك لا تزال قيد التحقيق.

وكان كلارك البالغ من العمر 43 عاما قد التحق بالجيش الأميركي عام 2006 وله بنتان واحدة في الثالثة والأخرى في التاسعة من عمرها. 

المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات