نقاش أميركي حول بوكو حرام
آخر تحديث: 2012/5/26 الساعة 06:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/26 الساعة 06:16 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/6 هـ

نقاش أميركي حول بوكو حرام

أحد التفجيرات التي اتهمت بوكو حرام بالتورط فيها (الجزيرة-أرشيف) 

 تناقش وزارة الخارجية الأميركية حكمة تصنيف جماعة بوكو حرام النيجيرية بأنها منظمة "إرهابية" أجنبية، على الرغم من مناشدات من نواب ووزارة العدل الأميركية بأن تفعل ذلك.

ويولي الدبلوماسيون الأميركيون اهتماما جادا لحجج مجموعة من أساتذة الجامعات بعثوا برسالة إلى وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الأسبوع الماضي لحث وزارة الخارجية على عدم تصنيف تلك الجماعة بأنها "إرهابية".

وقال الأساتذة الجامعيون إن أساليب بوكو حرام العنيفة "ألبت معظم النيجيريين ضدها، وتصنيفها بأنها إرهابية قد يعزز سمعتها بين المتشددين الآخرين".

وأضافوا أن تلك الخطوة الأميركية قد تضفي الشرعية أيضا على وضع العناصر الأكثر تطرفا في بوكو حرام المقسمة إلى فصائل. وجادلوا بأن أي خطوة أميركية لتصنيف بوكو حرام بأنها جماعة "إرهابية" ستجعل قوات الأمن النيجيرية تنتهج بشكل فعلي استخداما مفرطا للقوة ضد الجماعة في وقت سيادة القانون في نيجيريا على المحك". ورأوا أن انتهاكات قوات الأمن النيجيرية سهلت تجنيد الراديكاليين بالفعل.

وطرحت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين برئاسة سكوت براون قانونا يوم الخميس الماضي يتطلب أن تحدد وزارة الخارجية ما إذا كان يتعين تصنيف بوكو حرام رسميا بأنها "جماعة إرهابية أجنبية".

وسيخضعها هذا التصنيف لعقوبات اقتصادية، من بينها تجميد الحسابات في البنوك الأميركية، وسيجعل قيام أي شخص في الولايات المتحدة بتقديم دعم للجماعة أمرا غير قانوني.

المصدر : رويترز