هولاند يتسلم رسميا رئاسة فرنسا
آخر تحديث: 2012/5/15 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/15 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/24 هـ

هولاند يتسلم رسميا رئاسة فرنسا

هولاند (يمين) مودعا ساركوزي على باب الإليزية (الفرنسية)

تسلم الرئيس الفرنسي الجديد فرانسوا هولاند مهماته رسميا اليوم، بعد مراسيم تقليدية بصحبة الرئيس المنصرف نيكولا ساركوزي، الذي غادر قصر الإليزيه بعد أن فشل في الفوز بولاية ثانية.

وأكد هولاند في خطاب قصير عقب أدائه اليمين الدستورية أنه يريد فتح طريق جديد في أوروبا من خلال ميثاق جديد يقوم على مبدأ الحماية واحترام مبدأ المعاملة بالمثل، مشددا على حماية علمانية فرنسا والحرص على عيش كل الفرنسيين معا بدون تفرقة في ظل قيم الجمهورية الفرنسية.

وشدد هولاند (57 عاما) على حماية علمانية فرنسا، ووعد بقيادة البلاد "ببساطة وكرامة" مؤكدا أنه سيكافح "العنصرية ومعاداة السامية وكل أنواع التفرقة".
 
وكان ساركوزي قد قام بتحية هولاند على عتبات قصر الإليزيه واصطحبه إلى الداخل لتسليمه الشفرات النووية والملفات السرية الأخرى قبل مراسم أداء اليمين.
 
وهولاند الذي انتخب في السادس من الجاري بنسبة 51.6% من الأصوات، أصبح سابع رئيس للجمهورية الخامسة، وجرت مراسيم تنصيب الرئيس الجديد من غير طقوس احتفالية حيث سبق لهولاند أن عبر عن رغبته في "رئاسة عادية" وأراد حفلا "بسيطا" لبدء ولايته التي تنطلق تحت وطأة الأزمة الاقتصادية ومعدل البطالة المرتفع.
هولاند يتسلم أعلى وسام شرف فرنسي يمنح للرؤساء (الفرنسية)

ونظم حفل التنصيب في غياب أولاد هولاند الأربعة وكذلك أولاد رفيقة حياته الصحفية فاليري تريرفيلر، وهو ما يشكل تناقضا مع صورة العائلة الكبيرة التي أظهرها نيكولا ساركوزي عام 2007.

ولم يدْعُ سوى ثلاثين شخصا مما يشكل تناقضا أيضا مع مئات المدعوين الذين جاؤوا عام 1981 لحضور حفل تنصيب فرانسوا ميتران أول رئيس يساري. وستكشف تشكيلة الحكومة الجديدة مساء غد الأربعاء.

 ومن المقرر أن يسافر هولاند إلى برلين في وقت لاحق اليوم -وهو أول نشاط رئاسي له- لعقد أول اجتماع مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل. وأكدت برلين أن هذا اللقاء لا يهدف "لاتخاذ قرارات" وإنما "للتعارف فقط".
 
وستتابع أسواق المال تصريحاته عن كثب بحثا عن طمأنة بأن سعيه لاستخدام آليات لدفع النمو في معاهدة ضبط الميزانية الأوروبية لن يفسد علاقته بميركل.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات