شرطة بريطانيا تحتج على التقشف
آخر تحديث: 2012/5/11 الساعة 10:24 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/11 الساعة 10:24 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/20 هـ

شرطة بريطانيا تحتج على التقشف

تظاهر الآلاف من ضباط الشرطة البريطانية في شوارع لندن أمس الخميس وهم خارج الخدمة في تعبير نادر عن غضبهم من خطة التقشف التي تطبقها الحكومة.

وانضم الضباط المتظاهرون إلى مظاهرة احتجاج لموظفي القطاع العام ومن بينهم موظفو إدارة الهجرة والجنسية وموظفو الرعاية الصحية وضباط السجون.

وقدرت النقابات أن عدد المشاركين في المظاهرة بلغ نحو 400 ألف من موظفي القطاع العام في احتجاج أصغر من الاحتجاج الذي خرج في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي عندما شاهدت بريطانيا أكبر إضراب في سنوات، ولكنه كان تعبيرا مهما عن الاستياء بعد أن مني رئيس الوزراء ديفد كاميرون بهزيمة ثقيلة في الانتخابات المحلية.

وقالت الحكومة إن 150 ألفا فقط شاركوا في المظاهرة ورفضت التحرك باعتباره "غير ذي جدوى"، وقال وزير شؤون مجلس الوزراء فرانسيس مود إن الخدمات العامة لم تتضرر بشكل رئيسي.
 
ولكن ظهور نحو 30 ألفا من ضباط الشرطة في مسيرة بوسط لندن يحرج حكومة المحافظين التي يرأسها كاميرون والتي تفاخر بأنها حزب القانون والنظام.

وساهمت تخفيضات الميزانية وتقرير أعد بتكليف من الحكومة أوصى بالسماح بإقالة ضباط الشرطة وخفض المرتبات وزيادة سن التقاعد في إثارة مشاعر القلق.

المصدر : رويترز

التعليقات