هولاند واثق من الفوز برئاسيات فرنسا
آخر تحديث: 2012/4/23 الساعة 03:49 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/2 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رئيس وزراء إسبانيا: قررنا إقالة حكومة إقليم كتالونيا وتنظيم انتخابات مبكرة خلال 6 أشهر
آخر تحديث: 2012/4/23 الساعة 03:49 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/2 هـ

هولاند واثق من الفوز برئاسيات فرنسا

هولاند: أعطاني الفرنسيون أفضل موقع لأصبح الرئيس المقبل للجمهورية (الفرنسية)
اعتبر المرشح الاشتراكي فرنسوا هولاند مساء الأحد بعيد تصدره الانتخابات الرئاسية الفرنسية أمام الرئيس نيكولا ساركوزي، أنه "في أفضل موقع ليكون الرئيس المقبل لفرنسا"، بينما دعا مرشح اليسار المتطرف جان لوك ميلانشون -الذي حل رابعا- أنصاره إلى هزيمة ساركوزي في الدور الثاني.
 
ورد ساركوزي على هذه الدعوة بالتأكيد أنه مستعد لمواجهة هولاند في ثلاث مناظرات قبل موعد الدور الثاني يوم 6 مايو/أيار المقبل.
 
وقال هولاند أمام أنصاره في تول بوسط فرنسا "لقد أعطاني الفرنسيون الرد هذا المساء عبر السماح لي بأن أكون في أفضل موقع لأصبح الرئيس المقبل للجمهورية".

توقعُ هولاند أكدته بعض استطلاعات الرأي التي رجحت فوزه في الدور الثاني من الانتخابات بنسبة 54% مقابل 46% لساركوزي. أما ميلانشون فدعا أنصاره إلى هزيمة ساركوزي في الدور الثاني.
ضرب ساركوزي
الاستطلاعات ترجح خسارة ساركوزي
في الدور الثاني بنسبة 54% (الفرنسية)
وقال ميلانشون لأنصاره في باريس -بعدما فاز بما بين 10.8 و11.7% من الأصوات حسب نتائج أولية- " أدعوكم إلى تعبئة صفوفكم لهزيمة ساركوزي يوم 6 مايو (أيار).. كما لو كنتم تسعون إلى أن أفوز أنا في الانتخابات الرئاسية".

وأضاف "ينبغي ضرب محور ساركوزي-ميركل في فرنسا.. شعبنا يبدو مصمما على طي صفحة أعوام ساركوزي".

وقال أيضا "كنا سنكون القوة السياسية الجديدة الوحيدة التي حققت اختراقا والتي ولدت من هذه الانتخابات.. منذ الآن نحن نملك مفاتيح النتيجة وأدعوكم إلى تحمل هذه المسؤولية كاملة".

من ناحية أخرى، اعتبرت مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبن التي حققت الأحد نتيجة "تاريخية" في الانتخابات بفوزها بنحو 19% من الأصوات، أنها تمثل "المعارضة الوحيدة" في فرنسا.

وقالت لوبن أمام أنصارها في باريس "نحن نمثل المعارضة الوحيدة لليسار المبالغ في ليبراليته والمتساهل والفوضوي".

وأضافت "مهما سيحصل في الأيام الخمسة عشر المقبلة فإن معركة فرنسا لا تزال في بدايتها.. لا شيء سيبقى كما كان عليه".

وأكدت رئيسة الجبهة الوطنية أن "الدورة الأولى ليست نهاية في ذاتها بل بداية"، داعية إلى "تجمع وطنيي اليمين واليسار أيضا".

الدور الثاني
لوبن: نحن نمثل المعارضة الوحيدة لليسار (الفرنسية)
وأعلن مدير حملتها فلوريان فيليبو أنها ستحدد في الأول من مايو/أيار موقفها بالنسبة إلى الدور الثاني من الانتخابات.

وكان الرقم القياسي السابق لليمين المتطرف -وهو الأول منذ العام 1962- قد حققه جان ماري لوبن والد مارين عام 2002 حين حصد 16.86% من الأصوات، مما أهله لخوض الدورة الثانية في مواجهة الرئيس السابق جاك شيراك بعد تقدمه على الاشتراكي ليونيل جوسبان.

على صعيد آخر، أعلنت النيابة العامة في باريس مساء الأحد أنها فتحت تحقيقا لمعرفة الأطراف التي تقف وراء نشر تقديرات عن نتائج الانتخابات الرئاسية الفرنسية قبل موعد إقفال صناديق الاقتراع في الساعة 18.00 بتوقيت غرينتش.

وسيشمل التحقيق وكالة الانباء الفرنسية ووسيلتي إعلام بلجيكيتين ووسيلة إعلامية سويسرية وموقعا على الإنترنت مقره في نيوزيلندا وصحافيا بلجيكيا أرسل تقديرات عبر تويتر، بحسب ما أعلنته النيابة العامة في باريس.

يذكر أن وزارة الداخلية الفرنسية أشارت إلى أنه -بحسب آخر النتائج التي تشمل فقط 79% من الأصوات المدلى بها- فقد تصدر هولاند الانتخابات بنسبة 28% بينما حصل ساركوزي على 26.9% من الأصوات، واحتلت رئيسة الجبهة الوطنية مارين لوبن المركز الثالث بنسبة 19%.

وأظهرت آخر استطلاعات الرأي أن الاشتراكي هولاند سيهزم بسهولة ساركوزي في جولة الإعادة. وإذا تأكد ذلك فسيصبح ساركوزي أول رئيس لا يفوز بولاية ثانية منذ الرئيس الأسبق فاليري جيسكار ديستان عام 1981. كما أن هولاند سيصبح أول رئيس اشتراكي لفرنسا منذ أن ترك الرئيس الراحل فرانسوا ميتران منصبه عام 1995.

المصدر : الفرنسية

التعليقات