التحالف الذي تتزعمه ميركل طلب وقف هذه "الحملة العدائية" (الفرنسية)

أبدى اليوم الأربعاء التحالف المسيحي الديمقراطي الألماني الذي  تتزعمه المستشارة أنجيلا ميركل معارضته لحملة توزيع 25 مليون مصحف على غير المسلمين والتي يقودها سلفيون في ألمانيا.

وقال نائب رئيس الكتلة البرلمانية للتحالف المسيحي الديمقراطي في تصريح لصحيفة "راينيشه بوست" الألمانية إنه لا بد من وقف هذه "الحملة العدائية" في أي مكان محتمل لها.

وأضاف غونتر كرينغس أنه لا يمكن الاعتراض كثيرا على نشر الكتابات الدينية "إلا أن المهم هنا هو الراسل" موضحا أن "هذه المجموعة السلفية المتطرفة تزعج  السلام الديني في بلدنا بهذا العمل العدائي". 

كما رأى ضرورة الحيلولة دون توزيع هذه المصاحف المترجمة أمام المدارس بشكل خاص، وضرورة تدخل السلطات المعنية لتطبيق قانون العقوبات والقوانين الخاصة بالنظام العام.

وأفادت تقارير إعلامية بأن سلفيين بألمانيا يعتزمون توزيع هذه الكميات الضخمة من المصاحف المترجمة للألمانية عبر الإنترنت، وفي مناطق وسط المدن الكبيرة والتي يرتادها الكثير من المشاة.

المصدر : الألمانية