الهند تعتقل شخصا على خلفية تفجير فبراير
آخر تحديث: 2012/3/7 الساعة 13:49 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/3/7 الساعة 13:49 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/14 هـ

الهند تعتقل شخصا على خلفية تفجير فبراير

الهجوم وقع في فبراير/ شباط الماضي واستهدف سيارة دبلوماسية إسرائيلية (الأوروبية- أرشيف)
قالت الشرطة الهندية اليوم الأربعاء إنها اعتقلت رجلا يعتقد أن له علاقة بالتفجير الذي استهدف سيارة دبلوماسية إسرائيلية الشهر الماضي، والذي ألقت تل أبيب باللائمة فيه على إيران.

وقال المتحدث باسم شرطة نيودلهي راجان بهجات إن الرجل يبلغ من العمر 50 عاما، لكنه لم يعط مزيدا من التفاصيل حول علاقته بتفجير 13 فبراير/ شباط الماضي.

وكشفت مصادر في الشرطة أن الشخص المعتقل يدعى سيد محمد كازمي، وقالت إنه يحمل الجنسية الهندية.

وتسبب الهجوم الذي نفذ بدراجة بخارية في إصابات بالغة لدبلوماسي إسرائيلي في نيودلهي وزوجته، وألقت إسرائيل باللائمة فيه على إيران. وجاء الهجوم متزامنا مع هجوم مماثل على مقر السفارة الإسرائيلية في جورجيا.

وكان مسؤول حكومي قد أكد للصحفيين بعد يومين من الهجوم الذي وقع في دلهي أن إيران لم تكن المسؤولة عنه، في حين قال مسؤول آخر تحدث بشكل غير رسمي إن إسرائيل ربما كانت هي من نفذ الهجوم.

وعقب هجومي نيودلهي وتبليسي ألقت شرطة بانكوك في تايلند القبض على إيرانيَين قالت إنهما كانا يخططان لهجوم على دبلوماسيين إسرائيليين. من جانبها نفت طهران الاتهامات الإسرائيلية، وقالت إنه لا علاقة لها بهذه الهجمات.

وكانت تقارير إسرائيلية قد أشارت إلى أن تزامن وقت التفجير في نيودلهي ومحاولة التفجير في تبليسي لم يكن عفويا، لكونه يتزامن مع الذكرى السنوية الرابعة لاغتيال القائد العسكري البارز في حزب الله اللبناني عماد مغنية.

ولقي مغنية حتفه بتفجير سيارة مفخخة في العاصمة السورية دمشق في فبراير/شباط 2008، واتهم حزب الله الموساد الإسرائيلي حينذاك باغتيال مغنية، وتوعد بالرد في الوقت المناسب.

المصدر : الفرنسية

التعليقات