دول الاتحاد الأوروبي أجلت انضمام رومانيا وبلغاريا إلى فضاء شنغن (الفرنسية-أرشيف)
قررت دول الاتحاد الأوروبي منح صربيا وضع "مرشح" للانضمام إلى الاتحاد، حسب ما جاء في مشروع بيان رؤساء الدول والحكومات الـ27 الذين عقدوا قمة مساء الخميس في بروكسل، غير أنهم أجلوا انضمام رومانيا وبلغاريا إلى فضاء شنغن.

وجاء في مشروع البيان أن "المجلس الأوروبي منح وضع مرشح لصربيا"، مما يعني الاتفاق بالإجماع بين قادة دول الاتحاد الأوروبي الـ27.

وكان الرئيس الروماني ترايان باسيسكو قد رفع الخميس معارضته لإعطاء هذا الوضع لبلغراد، مما رفع آخر عقبة أمام هذه الخطوة المهمة لانضمام صربيا إلى الاتحاد الأوروبي.

وتعتبر كل دول الاتحاد الأوروبي أن صربيا استوفت الشروط التي يفرضها الاتحاد للحصول على وضع مرشح، خصوصا تحسين علاقاتها مع كوسوفو.

وكانت بوخارست قلقة من احترام حقوق الأقلية الرومانية في صربيا، ولكنها حصلت أخيرا على ضمانات بهذا الخصوص.

رومانيا وبلغاريا
وفي المقابل، قرر قادة دول الاتحاد الأوروبي تأجيل احتمال انضمام رومانيا وبلغاريا إلى فضاء شنغن -الذي يتيح الانتقال عبر الدول الأوروبية بدون جواز سفر- إلى سبتمبر/أيلول المقبل.

وبسبب معارضة هولندا، فإن هذا الانضمام لا يمكن أن يتم على الفور، وسيتخذ قرار بهذا الشأن في سبتمبر/أيلول 2012، حسب مشروع البيان الختامي.

وحتى ذلك التاريخ، سوف تساعد أوروبا بوخارست وصوفيا على تكثيف الإجراءات التي تسمح لهما بالانضمام إلى فضاء شنغن حينها.

وتعتبر هولندا أن رومانيا وبلغاريا لم تحققا أي تقدم في مجال مراقبة حدودهما، ومكافحة الفساد.

المصدر : وكالات