قوات شرطة كينية تحرس محيط موقع الانفجار (الفرنسية)

قتل أربعة أشخاص على الأقل بسبب سلسلة من الانفجارات التي وقعت في محطة ماشاكوس للحافلات قرب الحي التجاري بالعاصمة الكينية نيروبي مساء السبت وتم نقل 15 مصابا للمستشفى، ستة منهم في حاجة لعمليات جراحية عاجلة.

وقالت الشرطة الكينية إن أربعة عبوات ناسفة ألقيت من مسافة مائة متر على هذه المحطة الرئيسية للحافلات بنيروبي.

وقال شهود عيان إن أشخاصا يستقلون سيارة متحركة ألقوا القنابل على المحطة.

وهذا هو الحادث الثالث الذي يهز وسط المدينة منذ عبور كينيا للحدود الصومالية لملاحقة مسلحي حركة الشباب المجاهدين في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي.

وفي ذلك الشهر ألقيت قنابل على حانة ومحطة أخرى للحافلات، وكلتاهما غير بعيدة عن موقع هجوم اليوم، مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة أكثر من 20.

واعترف رجل كيني ألقي القبض عليه بعد وقت قصير من ذلك الهجوم على محطة الحافلات بأنه منفذ الهجوم وأنه عضو في حركة الشباب المجاهدين في الصومال المرتبطة بتنظيم القاعدة، وحكم عليه بالسجن مدى الحياة.

وكانت حركة الشباب قد توعدت بالانتقام، وحثت المتعاطفين معها على تنفيذ هجمات في كينيا.

المصدر : وكالات