صقيع أوروبا يودي بأكثر من 500
آخر تحديث: 2012/2/9 الساعة 23:03 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/2/9 الساعة 23:03 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/17 هـ

صقيع أوروبا يودي بأكثر من 500

مشردون في أوكرانيا التي سجلت أكثر من 135 قتيلا جراء موجة البرد والثلوج (الفرنسية)

استمرت موجة الجليد وتساقط الثلوج بكثافة مترافقة مع رياح عاتية الخميس في عدة دول بأوروبا وخاصة في جزئها الشرقي، ويمكن أن تتفاقم في نهاية الأسبوع، فيما أودى الصقيع بحياة أكثر من 500 شخص خلال عشرة أيام.

ففي أوكرانيا حيث يمكن أن تصل درجات الحرارة إلى 30 دون الصفر في نهاية الأسبوع، أوقفت السلطات إعلان أرقام جديدة يوميا لقتلى الصقيع دون إعطاء سبب لذلك. وكانت أوكرانيا الثلاثاء، بحسب آخر حصيلة رسمية، الدولة الأوروبية الأكثر تضررا من الصقيع مع تسجيل 135 وفاة.

ومضيق كيرتش الذي يربط البحر الأسود ببحر أزوف كان لا يزال متجمدا، وعلقت فيه نحو 130 سفينة من دون أن تتمكن كاسحات الجليد من فتح طريقها بسبب سوء الأحوال الجوية.

وفي بولندا، ورغم ارتفاع طفيف في درجات الحرارة منذ يومين، سجلت ثلاث وفيات جديدة الخميس ليصل إجمالي عدد الضحايا إلى 77 منذ بدء موجة الصقيع. يضاف إلى ذلك 50 قتيلا جراء المدافئ القديمة مما أدى إلى حالات اختناق بثاني أكسيد الكربون.

وفي روسيا تسبب البرد بوفاة 110 أشخاص على الأقل هذه السنة، بينهم 46 منذ مطلع فبراير/شباط، كما أعلنت وزارة الصحة التي لم تحدد ما إذا كان الضحايا سقطوا في الجانب الأوروبي أو الآسيوي من البلاد.

وأدى الصقيع أيضا إلى وفاة 23 شخصا في ليتوانيا و10 في لاتفيا وتسجيل حالة وفاة في إستونيا. وفي الجمهورية التشيكية بلغ عدد الضحايا 25، فيما يتوقع أن تتدنى درجات الحرارة إلى 40 تحت الصفر في الجبال و25 تحت الصفر في براغ.

وسجلت 44 حالة وفاة في رومانيا و29 في بلغاريا التي تشهد عواصف ثلجية قوية في الدانوب وثلاث وفيات في سلوفاكيا.

وفي البلقان وصلت درجات الحرارة ليلا إلى معدلات قياسية جديدة مع 28 تحت الصفر في سوكولاك بالبوسنة، و26 تحت الصفر في سلافوسكي برود بكرواتيا، و25 تحت الصفر في نوفي ساد ثاني مدن صربيا، فيما بلغت 23 تحت الصفر في العاصمة البوسنية.

وتوفي شخصان إضافيان بسبب الصقيع في صربيا والبوسنة ليصل إجمالي عدد الضحايا إلى 27 في البلقان: 13 في صربيا وثمانية في البوسنة وثلاثة بكرواتيا وواحد في كل من مونتينغرو ومقدونيا وألبانيا.

ولا يزال أكثر من 70 ألف شخص معزولين بسبب الثلوج في قرى نائية في صربيا وكرواتيا والبوسنة ومقدونيا ومونتينغرو، في حين حرم في مدينة موستار البوسنية نحو 15 ألف منزل من الكهرباء لليوم الثالث على التوالي.

وفي صربيا دفع معدل الاستهلاك القياسي للكهرباء السلطات إلى التحذير من احتمال حصول تقنين في المستقبل بما يشمل المنازل. وقطعت حركة الملاحة في نهر الدانوب لا سيما على امتداد صربيا (588 كلم). وفي المجر قضى 16 شخصا منذ بدء موجة الصقيع.

موجة البرد في روسيا تسببت في وفاة 110 أشخاص منذ مطلع العام (الجزيرة)
باقي أوروبا
في فرنسا أوقع الصقيع خمس وفيات في الأيام الماضية لكنه أدى من جانب آخر إلى إنقاذ حياة رجل في الرابعة والثلاثين كان يريد الانتحار من على جسر ارتفاعه ثلاثة أمتار في شرق البلاد، لكن تجمد القناة بشكل قوي جدا حال دون تشققها، ولم يصب إلا بجروح طفيفة.

وتستعد إيطاليا -حيث بلغت حصيلة سوء الأحوال الجوية 43 قتيلا- الخميس لموجة صقيع جديدة وتساقط ثلوج، فيما واصل الجيش إزالة الثلج من قرى جنوب البلاد.

وتوقعت مصلحة الأرصاد الجوية الإيطالية هبوب رياح قوية اعتبارا من مساء الخميس في الشمال وعودة تساقط الثلوج مساء الجمعة والسبت على روما المدينة المعتادة على فصل شتاء معتدل.

وفي نهاية الأسبوع الماضي سجلت في العاصمة أعلى نسبة تساقط ثلوج منذ 27 عاما وصلت إلى 30 سنتيمترا في بعض المناطق.

وفي اليونان بلغت حصيلة القتلى منذ بدء موجة البرد خمسة، إلى جانب خمسة في النمسا أيضا وأربعة بألمانيا وواحد في هولندا.

وضربت موجة الصقيع أيضا الخميس قسما من تركيا مما تسبب بعرقلة في حركة الملاحة الجوية وعلى الطرقات، كما أفادت وكالة أنباء الأناضول.

وأوضحت الوكالة أن أكثر من ألفي طريق ريفية أغلقت بسبب تساقط الثلوج بكثافة في وسط وشرق وشمال شرق البلاد، مما أدى أيضا إلى إغلاق مدارس في محافظات عدة في تلك المناطق.

وبلغت درجات الحرارة ليلا 22 تحت الصفر في أغدير، المحافظة الشرقية الواقعة قرب الحدود مع أرمينيا.

وتم إلغاء 84 رحلة محلية ودولية من مطاري إسطنبول، العصب الاقتصادي وأكبر مدينة تركية تقطنها 15 مليون نسمة، بسبب الجليد والصقيع.

وفي العاصمة أنقرة عاد تساقط الثلوج الخميس بعد يومين من الانقطاع، وتسبب الجليد بعرقلة في حركة السير. وتوقعت مصلحة الأرصاد الجوية الأسبوع الماضي أن تصل درجات الحرارة إلى 20 تحت الصفر ليلا في أنقرة، وذلك للمرة الأولى منذ أكثر من 30 عاما.

المصدر : الفرنسية

التعليقات