ساجدي أكد قدرة إيران العالية على توجيه ضربات للمصالح الأميركية بأنحاء العالم (رويترز-أرشيف)

قال السفير الإيراني في روسيا محمود رضا سجادي اليوم الأربعاء إن إيران قادرة على شن هجمات عسكرية ضد المصالح الأميركية في جميع أنحاء العالم.

وذكر سجادي خلال مؤتمر صحفي بموسكو أن بلاده تمتلك قدرة عالية على الوصول إلى مختلف أنحاء العالم لتوجيه ضربات انتقامية لأميركا.

وأشار الدبلوماسي الإيراني إلى أن الولايات المتحدة سترتكب خطأ فادحا يصل إلى حد "الانتحار" إذا شنت هجوما عسكريا على إيران.

واستبعد السفير الإيراني إمكانية توجيه ضربات وقائية للدول التي تسمح باستخدام أراضيها لهجوم محتمل على إيران، معربا عن أمله في أن تتخلى المملكة السعودية عن "دعمها الكامل" للولايات المتحدة وأن تقيم علاقة جيدة مع طهران.

من جهة ثانية قال سجادي إنه بحث مسائل الدرع الصاروخية واستئناف التعاون العسكري مع نائب رئيس الوزراء الروسي ديميتري روغوزين.

وأوضح أن روسيا ستستأنف تصدير الأسلحة إلى إيران، لافتا إلى أن الجانبين اتفقا على استئناف التعاون العسكري التقني في إطار القانون الدولي.

وفيما يتصل بـالملف النووي، ذكر المسؤول الإيراني أن الغرب يعيق خطوات إيران الرامية إلى تسوية الأزمة في أكثر من مرة، مشيراً إلى أن طهران واجهت معارضة القوى الغربية مؤخراً بعد إعلان استعدادها للحوار مع اللجنة السداسية وفقاً لخطة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وتصدر عن إيران بشكل متزايد في الأسابيع الماضية تصريحات تنطوي على تهديدات للغرب مع تنامي التوتر بسبب برنامجها لتخصيب اليورانيوم، ويقول الإيرانيون إن برنامجهم النووي ذي أغراض سلمية بينما تخشى قوى غربية أن تكون طهران بصدد صنع قنبلة نووية.

ولم تعلن واشنطن عن خطط لمهاجمة إيران، لكنها أكدت عدم استبعاد أي خيار من على الطاولة إذا لم يتسن منع طهران بطرق أخرى من تطوير أسلحة ذرية.

المصدر : وكالات